اغلاق

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: ‘ تقرير هيومن رايتس ووتش أثار الرأي العام العالمي ‘

أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بيان صحفيا، جاء فيه: "إن تقرير "هيومن رايتس ووتش"، الصادر بتاريخ (27 شباط 2021)، قد أثار الرأي العام العالمي،



لما تضمنه من نتائج تحقيقات ميدانية، قامت بها المنظمة، تؤكد ارتكاب دولة الاحتلال الإسرائيلية جرائم ضد الإنسانية، كجريمة الفصل العنصري "الأبارتهايد" وجريمة الاضطهاد تجاه الشعب الفلسطيني".
واضافت الجبهة الديمقراطية في بيانها: "لطالما نادى الشعب الفلسطيني الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لإجراء تحقيقات ميدانية، تكشف حقيقة النظام الإسرائيلي الذي يدعي الديمقراطية، ويمارس سياسات عنصرية أبشع من السياسة النازية والفاشية بحق الشعب الفلسطيني، إلا أنه تم تجاهل هذه المطالب بشكل متكرر، وأهمل هذا الملف من جانب المنظمات الدولية الحكومية".
واوضحت الجبهة الديمقراطية في بيانها: "لقد أشار تقرير"هيومن رايتس ووتش"  وهي منظمة دولية غير حكومية إلى الانتهاكات الإسرائيلية التي تشكل جريمة ضدّ الإنسانية، والتي يجرمها القانون الدولي، مما يشكل إحراجا للمنظمات الدولية الحكومية ولجان التحقيق التي تواطأت مع دولة الاحتلال الإسرائيلية، وهنا لابد من التذكير بقرار الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش" القاضي بسحب تقرير الإسكوا الصادر عام 2017، الذي فضح الانتهاكات ولجرائمه الإسرائيلية، وتناول بالتحديد جريمة الفصل العنصري "الأبارتهايد"، ما أدى إلى استقالة "ريما خلف" المديرة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة (الإسكوا)".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق