اغلاق

مركز ‘شمس‘ في تقريره : ‘ 122 منشأة استهدفتها اسرائيل في شهر نيسان ‘

أصدر مركز إعلام حقوق الإنسان والديمقراطية "شمس" مرصده الشهري عن شهر نيسان2021 حول "عمليات الهدم والمصادرة والإخلاء والاستيلاء ضد منشآت

 
 الفلسطينيين سواء الدينية أو السياحية أو الصناعية أو التجارية أو التعليمية أو الرسمية أو الزراعية وبالتركيز على السكنية منها، من قبل إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال".
تناول التقرير "الانتهاكات الإسرائيلية ضد المنشآت الفلسطينية خلال الفترة 1/4/2021- 30/4/2021 في كافة محافظات الضفة الغربية ، حيث استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي 122 منشأة يملكها فلسطينيين/ات، سواء بالهدم أو المصادرة أو الإخلاء أو بالإخطارات بنيّة استهداف هذه المنشآت مستقبلاً".
وقال المركز "إن أبرز الانتهاكات كانت عمليات الهدم التي طالت 20 منشأة، اثنان منها تم إجبار مالكيها على هدمها ذاتياً تحت طائلة التهديد بالغرامات والسجن. فيما صادرت قوات الاحتلال واستولت على 14 منشآة، فقد صادرت قوات الاحتلال في منطقة وادي الرخيم في قرية سوسيا الواقعة شرق بلدة يطا في محافظة الخليل، (كرفانين) - أحدهما يستخدم للسكن والآخر يستخدم كمخزن للأعلاف تعود ملكيتهما للمواطن: أحمد نصر دعاجنة، بحجة وجودهما في المنطقة المصنفة (C) الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية، واستولت مجموعة من المستوطنين في حي سلوان بمدينة بمدينة القدس، على 3 بنايات سكنية وقطعة أرض مساحتها نحو 1.5 دونم في الحارة الوسطى في الحي لصالح جمعية "عطيرت كوهنيم الإستيطانية"، اثنتين من البنايات تعودان لعائلة عواد، وتتكون كل واحدة منهما من 4 طوابق، أما الثالثة تعود للمواطن مصطفى أبو ذياب، وتتألف من 4 طوابق وتسوية".
يذكر أن مركز "شمس" يصدر دورياً مراصد متخصصة شهرية ونصف سنوية وسنوية حول هذا النوع من الانتهاكات وانتهاكات أخرى.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق