اغلاق

الرئيس الفلسطيني يوجه الحكومة ‘ لتركيز جهودها تجاه أهل القدس باعتبارها عنوان الصراع ‘

وجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء التي عقدت في مدينة رام الله ، مؤخرا، بضرورة "تركيز الجهود الحكومية تجاه مدينة القدس


صورة وصلتنا من مكتب رئيس الوزراء  الفلسطيني

باعتبارها عنوان الصراع الأبرز وفي صدارة أولويات المشروع الوطني في سياق النضال المستمر لتقرير المصير لشعبنا وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس".
وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس: "إن القدس والدفاع عن مقدساتنا الإسلامية والمسيحية فيها هي العنوان الأبرز للمشروع الوطني الفلسطيني، مشيدا بصمود أبناء شعبنا الفلسطيني المقدسي في الشيخ جراح وحي سلوان وغيرها من مناطق القدس الصامدة بوجه الاحتلال الذي يحاول الاستيلاء على الممتلكات الفلسطينية وتهجير المقدسيين لصالح مشاريع التهويد التي لم ولن تغير الطابع الفلسطيني للمدينة المقدسة".
ووجه عباس "الحكومة لتنفيذ المزيد من المشاريع التي تدعم صمود المواطن الفلسطيني، وخاصة في مدينة القدس المحتلة عاصمة دولتنا الفلسطينية الأبدية"، مشددا بأنه و"أمام هذا الصمود الفلسطيني، لن نتراجع ولن نقبل بإجراء انتخابات فلسطينية دون مشاركة القدس ترشيحاً ودعاية وانتخابا داخل القدس، لأنها العنوان السياسي لقضيتنا الوطنية، فالقدس تعني فلسطين، وبدونها لن يكون هناك فلسطين".
بدوره، أكد رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية "أن الحكومة تواصل عملها وفق كتاب التكليف بالعمل على رفع معاناة المواطنين وتعزيز صمودهم وتحقيق الوحدة الوطنية وإنشاء المشاريع في قطاع غزة والعمل على إنصاف أهلنا ورفع الظلم والمعاناة عنهم ومساعدة الاسر الفقيرة ومضاعفة الجهود لتقليص مساحة انتشار الفايروس لحماية المواطنين من مخاطره وتأمين شراء المطاعيم بما يكفل توفير المناعة المجتمعية من أجل التخفيف عن القطاعات الانتاجية والعمل على العودة الحذرة للحياة وفق التدابير والإجراءات الوقائية المعلن عنها".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق