اغلاق

الصين تحث أعضاء الأمم المتحدة على عدم المشاركة في اجتماع بشأن شينجيانغ

أظهرت مذكرة أن الصين حثت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة على عدم حضور اجتماع تخطط لعقده الأسبوع الجاري كل من ألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا، حول اضطهاد
الصين تحث أعضاء الأمم المتحدة على عدم المشاركة في اجتماع بشأن شينجيانغ - تصوير رويترز
Loading the player...

 مسلمي الويغور وغيرهم من الأقليات في إقليم شينجيانغ.
حثت الصين الدول الأعضاء في الأمم المتحدة على عدم حضور اجتماع تخطط لعقده الأسبوع الجاري كل من ألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا، حول اضطهاد مسلمي الويغور وغيرهم من الأقليات في إقليم شينجيانغ.

وفي مذكرة كتبتها، قالت بعثة الصين لدى المنظمة الدولية إن ذلك الاجتماع الذي وصفته بأنه مناهض لبكين تجمع تحركه دوافع سياسية ودعت الدول الأعضاء إلى عدم المشاركة فيه.

وقالت بكين إن منظمي الاجتماع، ومن بينهم أيضا عدد من البلدان الأوروبية إلى جانب كندا وأستراليا، يستخدمون قضايا حقوق الإنسان أداة سياسية للتدخل في شؤون الصين الداخلية مثل قضية شينجيانغ، ولإشاعة الانقسام والاضطرابات، وتعطيل تطور الصين، على حد قولها.

ومن المقرر أن يلقي سفراء الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا خطابات أمام اجتماع الأمم المتحدة الافتراضي يوم الأربعاء، إلى جانب كين روث المدير التنفيذي لمنظمة هيومن رايتس ووتش وأنييس كالامار الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية.

وتقول دعوة للمشاركة في الاجتماع إن الهدف منه "مناقشة كيف يمكن لنظام الأمم المتحدة والدول الأعضاء والمجتمع الدولي دعم حقوق الإنسان في شينجيانغ والدفاع عنها.

واتهمت دول غربية ومنظمات حقوقية السلطات في شينجيانغ باعتقال وتعذيب الويغور في معسكرات، فيما وصفته الولايات المتحدة بإبادة جماعية. وفي يناير كانون الثاني حظرت واشنطن واردات منتجات القطن والطماطم من شينجيانغ بسبب مزاعم باستخدام العمالة القسرية.

وتنفي بكين الاتهامات وتصف المعسكرات بأنها مراكز تدريب مهني لمكافحة التطرف الديني.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق