اغلاق

جمعية ‘نساء رهط ‘ توزع طرودا غذائية على العائلات المستورة

قامت جمعية "نساء رهط" مؤخرا، بتوزيع طرود غذائية للمرة الرابعة خلال شهر رمضان المبارك. كما واعتادت جمعية "نساء رهط" في كل عام بمناسبة الاعياد على


صور من  مركزة المشروع نوال ابو غانم

 تجميع كل ما يلزم من مواد غذائية وحلويات مختلفة بمناسبة العيد للعائلات المستورة في مدينه رهط وضواحيها . وكان ذلك بدعم من مؤسسه "لتيت"، رجال اعمال  ومحلات تجارية مختلفة في مدينة رهط وخارجها.
واشار جمعية "نساء رهط" أن هذا المشروع  "يهدف الى تحسين الوضع الاقتصادي في العائلة ، منع العنف داخل العائلة بسبب الوضع الاقتصادي ، العمل على تقديم الخدمات الإنسانية ، مساعدة الاسرة الفقيرة والمحتاجة، رسم الابتسامة على وجوههم والراحة النفسية".
يذكر أنه قام على هذا المشروع نخبة من المتطوعين والمتطوعات في مؤسسة الجمعية، كما  وقالت مركزة المشروع نوال ابو غانم: "لا شك أن هناك الكثير الكثير من العائلات المحتاجة التي لا تجد أي أهمية من أي مؤسسة أخرى. ونحن كمؤسسة لم تكن لدينا القدرة باحتضان هذه العائلات حاليًا بسبب قلة الموارد ولكن سوف نحاول ونعمل المستطاع باحتضان وبمساعدة بعض من هذه العائلات في المستقبل".
وفي نهاية التوزيع قامت ادارة المؤسسة باجتماع لعضوات ومتطوعات بمشاركة نعيمة ابو هاني رئيسة الجمعية في كلمتها على افتخارها وسعادتها في نجاح هذا المشروع الذي "يهدف الى مد يد العون والعمل الانساني في المجتمع". كما وشكرت كل من العضوات والمتطوعات والمتبرعين "على هذا المجهود الذي نفتخر به في مجتمعنا وكمؤسسة نسائية خيرية التي تساهم وتساعد وتدعم كل من مشاريع مختلفة لمصلحة المجتمع".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق