اغلاق

القاء الزجاجة الحارقة الى البيت في يافا واحتراق الطفل : تمديد اعتقال المشتبه | العائلة :‘ لا نُصدق انه عربي ‘

سُمح بالنشر ، وفقا لامر حظر النشر المفروض على القضية : ان تم تمديد اعتقال أحد سكان يافا حتى تاريخ 24.5.2021 ، بعد الاشتباه فيه بإلقاء زجاجة حارقة على منزل في المدينة
Loading the player...

 ، مما أدى إلى اشتعال النيران في المنزل وإصابة  طفل يبلغ من العمر 12 عامًا.
وكانت العائلة قد ذكرت " انها لا تصدق رواية الشرطة بان الضالع بالقاء الزجاجة الحارقة على بيتها هو عربي " .

صبري جنتازي :"  لم اتوقع ان يحدث معي ما حدث "
وكان صبري جنتازي ، صاحب البيت في يافا الذي تعرض لالقاء زجاجة حارقة ووالد الاطفال المصابين قد صرح في حديث سابق لقناة هلا : " لم اتوقع ان يحدث معي ما حدث ".
 وفي سياق متصل قال مدير مستشفى سفرا للاطفال التابع لمستشفى شيبا  "وصل  طفلان اخوان الى المستشفى بعد ان تعرض بيتهما الى القاء زجاجة حارقة ، وتم تسريح طفلة الى بيتها ،بحالة جيدة، الا ان الطفل وهو اخوها البالغ من العمر 12 عاما لا يزال يتلقى العلاج ، وكان قد وصل الينا مع اصابة متوسطة، واضطررنا الى ربطه بجهاز التنفس الاصطناعي ، ووضعه يتحسن واليوم وضعه مستقر ، ونأمل ان يشفى بشكل كامل من اصابته ".
واضاف "هنا يتلقى العلاج اطفال مرضى من الوسطين العربي واليهودي وكذلك من مناطق السلطة الفلسطينية جنبا الى جنب ، ومن هنا ادعو الجميع الى انه كما انتصرنا على الكورونا فنستطيع ان ننتصر على هذا الوضع ".



صبري جنتازي - والد الطفل المصاب ، تصوير : بانيت

 
الطفل المصاب - بلطف من موقع يافا 48



 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق