اغلاق

طاقم ‘ هويتنا وكياننا ‘ يشارك بفعاليات في الناصرة وطمرة

شارك طاقم مشروع "هويتنا وكياننا - حتى تحت الزيتونة" من مركز الطفولة في الناصرة بفعاليات خاصة بإضراب الكرامة يوم أمس في الناصرة وطمرة، للصغار والكبار.


صور وصلتنا مركز الطفولة

بدأت المحطة الأولى للطاقم في نادي البلدة القديمة في مدينة الناصرة، بساعة قصة مع الممثلة المسرحية هيام ذياب، التي سردت برفقة الأطفال قصة شاعر البروة، القصة التي تصوّر طفولة الشاعر الفلسطيني محمود درويش في قرية البروة المهجرة، ومن ثم لعبة جامع الكلمات.
تلتها مركزة مشروع هويتنا وكياننا، الحكواتية سمر أبو الهيجاء بسرد قصة "رسام السجرة"، من ضمن سلسلة قصص قرانا الباقية فينا تأليف الكاتبة نبيلة اسبانيولي، والتي تسرد أحداث متخيلة لطفولة الرسام الفلسطيني ناجي العلي في قرية السجرة المهجرة.
والختام كان بفعالية رسم مع الفنان التشكيلي جابر عباس، الذي حاول تعليم الاطفال المشاركين كيفية رسم العلم الفلسطيني بما تمثله الالوان الاربعة في العلم (الاحمر، الاسود، الابيض والاخضر) بخطوات بسيطة.
بعدها تلتها مشاركة ضمن الفعاليات الفنية التي أقيمت في ساحة عين العذراء، لينتقل بعدها الطاقم للمشاركة بفعاليات مدينة طمرة لتعريف الأطفال على معنى الاضراب والحديث معهم حول اعلام من ادبنا الفلسطيني.
جدير بالذكر أن سلسلة القصص (قرانا الباقية فينا) تأليف نبيلة اسبانيولي ونشر مركز الطفولة بمشاركة مؤسسة التعاون والتي تقص أحداث متخيلة من نسج خيال الكاتبة حول طفولة كل من محمود درويش في قرية البروة المهجرة وطفولة الرسام ناجي العلي في قرية السجرة المهجرة، بالاضافة لطفولة الأديبة مي زيادة في الناصرة وقصة متخيلة على شاطئ قرية البصة المهجرة.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق