اغلاق

المحكمة تتراجع وتبقي على اعتقال الشيخ كمال خطيب

بعد استئناف الشرطة الإسرائيلية، قررت المحكمة المركزية في مدينة حيفا، بإبقاء الشيخ كمال خطيب رهن الاعتقال حتى يوم الخميس القادم. وفي وقت سابق من اليوم، كانت
المحكمة تقرر الافراج عن الشيخ كمال خطيب والنيابة تستأنف
Loading the player...

المحكمة  قد قررت تحويل الشيخ خطيب الى الحبس المنزلي بشروط مقيّدة، لكنها تراجعت عن قرارها بعد استئناف الشرطة مساء اليوم وقررت الإبقاء عليه رهن الاعتقال.
وجاء في بيان صادر عن مركز عدالة :"  أصدرت محكمة الصلح في حيفا، اليوم الإثنين 24.5، أمرا بإطلاق سراح الشيخ كمال خطيب، الذي تم اعتقاله يوم 14/5/2021 خلال حملات بوليسية أدت الى عشرات الإصابات في  صفوف سكان بلدة كفر كنا. طالبت الشرطة من القاضي تمديد اعتقال الشيخ كمال بهدف تقديم لائحة اتهام ضده بتهمة التحريض بعد موافقة المستشار القضائي.
لجنة الدفاع عن الشيخ كمال خطيب المتمثلة في المحامي حسن جبارين من مركز عدالة  وعمر خمايسي والمحامي حسان طباجة أكدت أن هذا الاعتقال غير قانوني وتم دون أمر من المحكمة.
وأضاف جبارين ‘أن مخالفات حرية التعبير الموجهة ضد الشيخ كمال لا تبرر اعتقاله‘ كما وأظهرت لجنة الدفاع مقطعا مصورا من خطبة الشيخ كمال خطيب التي اتهم فيها بالتحريض ويُظهر المقطع حديث الشيخ واستنكاره الشديد حول حادث الاعتداء على اليهودي في مدينة طمرة.
حيث قال خطيب في الخطبة ذاتها: ‘لو كنت هناك لدافعت عنه ولم أكن لأسمح بهذا أن يحدث مطلقًا‘.
يُذكر أن المحكمة أقرت أن تمديد الاعتقال السابق غير شرعي بسبب عدم التقدم في مجريات التحقيق.
وادعت الشرطة بدورها ان الشيخ كمال خطيب متهم بمخالفات أخرى غير التحريض".


تصوير بانيت











































استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق