اغلاق

أزمة اقتصادية تعصف بالوسط العربي في الجنوب وأصحاب المحلات يطالبون بالمنح

في أعقاب أزمة الكورونا والحرب الأخيرة على غزة، تعرَّض الوسط العربي عمومًا، والوسط العربي في الجنوب خصوصًا لأزمات اقتصاديَّة كبيرة جعلت أصحاب المحلَّات التجاريَّة
أزمة اقتصادية تعصف بالوسط العربي في الجنوب وأصحاب المحلات يطالبون بالمنح
Loading the player...

والصِّناعية يطالبون بالهبات والمنح التي وعدتها الدَّولة، حيث أكَّدوا أنَّهم لم يتلقّوا شيئًا، كما أنَّه لم يتَّصل بهم أحد لتوجيههم. ويطالب اصحاب المصالح التجارية من الدولة ان تتعامل معهم بشكل متساو كما هو مع البلدات اليهودية.
وفي هذا السياق، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالحديث مع يوسف أبو عابد صاحب محل قطع غيار في رهط، الذي قال: "أطلب من أعضاء الكنيست العرب الذين صوتنا لهم، ومن رؤساء السلطات المحلية العربية في الجنوب، أن يقدِّموا لنا شيئًا في أعقاب أزمة الكورونا والحرب، خاصَّة وأنَّنا سمعنا في الآونة الأخيرة أنَّ الذين ستقوم الحكومة بتعويضهم هم من اليهود فقط،  ولذلك أطالب من البلدية مثلًا أن تعفينا من الأرنونا أو أن تخفضها بشكل أو بآخر، وهذا ليس كبيرًا، وبالتأكيد لن تعاملنا إسرائيل على أنَّنا مواطنون من الدَّرجة الأولى،  ولذلك ستقدِّم لليهود ما لن تقدمه لنا، وللأسف لم يتوجَّه لنا أيّ شخصٍ حول التَّعويضات حتَّى الآن".

" مخاسر كبيرة جدا "
نعيم أبو شارب صاحب كراج في المنطقة الصناعية في رهط، قال: "منذ الكورونا ونحن نعاني من مخاسر كبيرة جدًّا، من ناحية العمل ومن ناحية العمَّال أيضًا، كما أنَّنا لم نحصل على تعويضات، بل يشدِّدون الأمر علينا من خلال الضَّرائب ودفع الإيجار نفسه، فوجدنا أنفسنا ندفع دون أن يكون لدينا دخل مستقر، خاصَّة بعد الكورونا والحرب الأخيرة، وللأسف حتَّى الزَّبائن الذين يأتون يعانون أيضًا من أوضاع اقتصاديَّة صعبة؛ ولذلك نطلب من البلديَّة والمكاتب الحكوميَّة أن تساعد من ناحية الضَّرائب وإيجار المحلَّات".

" نسير في نفق مظلم "
خالد أبو لطيّف رئيس غرفة التجارة والصناعة في رهط والنَّقب، قال: "الدَّولة هنا تكيل بمكيالين، وكي نحصل على الحقوق لا بدَّ لنا أن نطالب، ولكن للأسف ليس هناك من يطالب باسم المصالح التجارية والصناعية في النقب خصوصًا، ولم يتوجَّه أيّ شخص لأصحاب المحلَّات التِّجاريَّة ليدلّوهم على طريقة المطالبة بحقِّهم".
وأضاف قائلًا: "نحن نسير في نفق مظلم لا نعرف أثرًا للضوء، وعلى الرَّغم من أنَّنا سمعنا عن الهبات التي قدَّمتها الدَّولة للمصالح التجارية في الوسط اليهودي، إلَّا أنَّ الوسط العربي سمع عن ذلك سماعًا، دون أن تكون هناك هبات ومنح بشكل فعلي، ومن وصلته منح فهي منح ضئيلة جدًّا تقدر بأربعة أو خمسة آلاف شيقل مقابل مستلزمات تُقدَّر بمائتي أو ثلاثمائة شيقل، وهذه ليست مساعدة حقيقية".

" رسالة للنواب العرب "
وتابع: "رهط في الآونة الأخيرة كانت تتبوأ المركز الأوَّل من حيث نسبة البطالة التي وصلت إلى 24%، والآن أصبحت في المركز الثالث بما يقارب 20%، وهذه نسبة عالية جدًّا، ومن هنا أتوجَّه لجميع النوَّاب العرب أن يخدموا العرب ويطالبوا بمستحقَّات الوسط العربي ككلّ، والوسط العربي في الجنوب خصوصًا؛ لأنَّه الأكثر تضرُّرًا، فهناك أكثر من 35% من المحلات الصناعية والتجارية في الجنوب أغلقت أبوابها، وللأسف الشَّديد لم نتلقَّ أي مكالمة من أيّ مسؤول لتوجيهنا حول كيفية العمل؛ ولذلك أرجو من النواب العرب أن يعملوا من أجل الهدف الذي دخلوا الكنيست لأجله".


نعيم ابو شارب


خالد ابو لطيف


يوسف ابو عابد

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق