اغلاق

البروفيسور سليم حاج يحيى من الطيبة يشارك بيوم طبي تطوعي في دير صلاح

نظم المركز الطبي الألماني الفلسطيني بالتعاون مع البروفيسور الطبيب سليم الحاج يحيى ( من الطيبة )، يوم عمل طبي مجاني في قرية دار صلاح في محافظة بيت لحم .


صور وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من المركز الطبي الألماني الفلسطيني

وقال الدكتور كامل جبرين مدير المركز الطبي الألماني الفلسطيني ان " هذا اليوم يهدف لتنفيذ برنامج لخدمة المجتمع كجزء من الالتزام والمسؤولية اتجاه ابناء شعبنا لتقديم نموذج وطني فاعل وقادر على العطاء اتجاه مرضى القلب في محافظتي بيت لحم والخليل من خلال نشاط يتمثل بعقد يوم طبي مجاني لمرضى القلب محافظتي بيت لحم والخليل لتقديم الرعاية الصحية والعلاجات المجانية للمرضى وللبحث فيمن يحتاج الى اجراء عمليات قلب ضرورية حيث تم تخصيص الاولوية للحالات الطارئة ".

" 20 عملية قلب مفتوح "
واكد الدكتور جبرين " انه تم اعطاء الاولوية في المراجعات من قبل الفريق للحالات المستعصية حيث يتم تقديم الفحوصات والاستشارات الطبية المجانية لهم من خلال البروفيسور سليم الحاج يحيى ".
واضاف جبرين : " حرصاً منّا على تقديم الخدمة الطبية لأبناء شعبنا ارتأينا اليوم أن نقوم بعمل يوم طبي مجاني بوجود البروفيسور الطبيب سليم الحاج يحيى الذي أبدى استعداده لعمل عشرين عملية قلب مفتوح مجانا للمرضى في قرية دار صلاح والخليل في مستشفيات الضفة الغربية ".
وأكد جبرين :" نحن نقف إلى جانب شعبنا في الظروف التي نمر بها، ومستقبلاً سنعمل على تقديم خدمات طبية أخرى واستضافة أطباء بريطانين وألمان متخصصين بمجالات متعددة".
واشار جبرين الى ان المركز الطبي الألماني الفلسطيني يعمل في منطقة بيت لحم منذ نحو عام ونصف ضمن المراكز الطبية الالمانية الفلسطينية ليكون مركزا طبيا مهنيا متخصصا واعدا بمزيد من العمل لخدمة المجتمع الفلسطيني.

" نحن شعب واحد "
بدوره، قال البروفيسور الطبيب سليم الحاج يحيى :" هذا اليوم الطبي المجاني يهدف الى العمل على اسناد مرضى القلب في الضفة الغربية خصوصا في ظل استمرار جائحة كورونا من خلال تقديم العلاج لهم ومتابعتهم ".
واضاف البروفيسور الحاج يحيى :" نقوم اليوم بفحص المرضى ونقرر من منهم بحاجة للسفر للخارج ومن يحتاج عملية بشكل طارئ وعاجل لتقديم العلاج لهم وستتم المتابعة معهم من اجل ضمان تقديم العلاج لهم معربا عن امله بان يتم اجراء عمليات لمن يحتاجها باسرع وقت ممكن".
واكد الحاج يحيى على ان " هذا العمل ياتي من اطار فعاليات وثقافة ابناء شعبنا الفلسطيني اينما وجد "، مشيرا الى " ان هناك الكثير من الاعمال التطوعية وهناك الكثير من الخيرين من ابناء شعبنا الفلسطيني "، معربا عن " الامل باجراء عمليات القلب لمن يحتاجها ممن تم وسيتم فحصهم في هذا اليوم ".
وعبر الحاج يحيى عن " ثقته بجاهزية المشافي الفلسطينية لاسناد شعبنا ومد يد العون خصوصا لولئك الغير قادرين على اجراء هذه العمليات"، مؤكدا بان " المشافي الفلسطينية ستساهم بدورها في المرحلة الثانية من هذه الايام التطوعية الرامية لخدمة مرضى القلب خصوصا تلك المشافي التي تتوفر فيها امكانيات البنى التحتية الطبية”. 
وقال الحاج يحيى :"
 شعبنا واحد موحد " ، مؤكدا أنه " يحمل رسالة الوحدة منذ عمل في ادارة المستشفى الجامعي في نابلس " موضحا :" اننا شعب واحد وتخطى كافة الحواجز الوهمية التي وضعها الاحتلال حيث يوجد تعاون وتطوع في مجالات مختلفة ومن الواجب تقديم الدعم والرعاية الصحية الى ابناء شعبنا من جهة والسعي لتوفير الامكانيات لاجراء العمليات من خلال المشافي التي لديها الامكانية "، معربا على " ثقته بوجود الكثير من الخيرين الذين يقومون بدورهم "، مشددا على ان " رسالته اليوم هو اننا شعب واحد ونسعى لتقديم الخدمات له خصوصا في مجال الصحة على اكمل وافضل وجه " .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق