اغلاق

المباحثات مستمرة للتوصل الى اتفاق يفضي للاعلان عن تشكيل الحكومة : أييلت شاكيد تُصر على مطلبها

تواصلت على مدار ساعات طويلة ، يوم الثلاثاء ، المحادثات الماراتونية ، بين الاحزاب المناوئة لرئيس الحكومة بنيامين نتانياهو ، والتي تسعى للاطاحة به عن سدة الحكم .


يائير لبيد - تصوير موقع بانيت

ويسابق زعماء الاحزاب في معسكر " التغيير " الزمن ، للتوصل الى اتفاق يفضي الى اعلان يئير لبيد رئيس حزب " يش عتيد " عن تشكيل حكومة ، قبل انتهاء مدة التفويض ، منتصف ليلة الاربعاء .
العقبة الرئيسي في طريق تشكيل الحكومة هي حول هوية ممثل الائتلاف الحكومي في لجنة تعيين القضاة، بعد أن اشترطت اييلت شاكيد امس دعمها للحكومة بالحصول على هذا التعيين بدلا من ميراف ميخائيلي التي وُعدت به. واوضحت مصادر في حزب يميناه ان شاكيد اصرت على مكانها في اللجنة. واعربت المصادر عن غضبها من عدم استعداد أحزاب اليسار التوصل الى حل وسط في الموضوع. وفي محاولة للتوصل الى تفاهمات يبحث الاطراف عن حلول خلاقة. غعلى سبيل المثال ، تم الاقتراح ان نكون شاكيد عضوة الكنيست في اللجنة أو ان عضوي الكنيست في اللجنة يكونان من كتلة اليمين. فقط اذا لم يحدث ذلك، يتم استبدال شاكيد بميخائيلي.

طلبات القائمة الموحدة
من ناحية أخرى، عرض النائب منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة مطالب الموحدة وصرح قائلا: "سأكون جزءا من الائتلاف الحكومي . الاتجاه صحيح ولكن لا يمكن القول أنه تم الاتفاق حتى يتم الاتفاق". القائمة العربية الموحدة على ما يبدو لن تحصل على منصب نائب وزير الداخلية، الا ان ممثليها يطالبون بصلاحيات موسعة في وزارة الداخلية لصالح السلطات العربية. شاكيد التي من المتوقع ان تشغل وزيرة الداخلية لم توافق على ذلك.
كجزء من الاتفاق مع القائمة العربية الموحدة، تم الاتفاق على تعيين عباس رئيسا للجنة الداخلية وعن خطة اقتصادية لمدة عشر سنوات للوسط العربي الذي سيتم منح ميزانية بقيمة 30 مليار شيقل. ومن ناحية الخلاف في وجهات النظر يقف طلب القائمة الموحدة بالاعتراف بـ 14 بلدة بدوية في النقب. في الجناح اليميني من كتلة التغيير مستعدون للاعتراف بثلاث بلدات فقط التي اعترف بها نتنياهو. وطلب رئيس الموحدة النائب عباس بالاضافة الى ذلك بالغاء او تجميد قانون كامينتس، الا ان ممثلي بينيت ولبيد مستعدون للتجاوب بشكل اقل.

حكومة بالتناوب
هذا وكان نفتالي بينيت وزير الامن السابق في حكومة نتنياهو ، قد أعلن يوم الأحد أنه سيشارك في تحالف مقترح مع يائير لابيد، الزعيم المعارض المنتمي لتيار الوسط، على أن يتولى رئاسة الحكومة أولا في ظل اتفاق يقوم على تناوب المنصب.
وقد اجتمع لابيد وبينيت وغيرهما من زعماء الأحزاب ، الثلاثاء ، لإبرام اتفاقات التحالف على أمل الوفاء بالموعد النهائي.

الليكود يعترض امام رئيس الدولة
وفي رسالة إلى المستشارين القانونيين بالرئاسة والبرلمان ، قال حزب الليكود  الذي يتزعمه نتنياهو إن لبيد ليس مخولا له تسليم رئاسة الحكومة إلى بينيت.
وقال مكتب الرئيس رؤوفين ريفلين ردا على ذلك إنه لا يوجد سند قانوني لما ادعاه حزب الليكود ،  لأن لبيد سيؤدي اليمين كرئيس للوزراء بالتناوب.
وقبِل المكتب ما ذكره حزب الليكود من ضرورة أن يقدم لبيد للرئيس التفاصيل الكاملة المتعلقة بالحكومة الجديدة، لا مجرد إعلان التوصل إلى اتفاق لتشكيل ائتلاف.
وكما ذكر انفا ، فانه امام  هذا التحالف مهلة حتى منتصف ليل الأربعاء لتقديم اتفاق نهائي للرئيس ريفلين الذي كلف لابيد بمهمة تشكيل حكومة جديدة بعد أن فشل نتنياهو في ذلك ، عقب انتخابات غير حاسمة جرت في 23 مارس آذار الماضي.

بلد منقسم
نتنياهو (71 عاما) هو الشخصية السياسية المهيمنة في جيله. وكان قد انتخب أول مرة رئيسا للوزراء في 1996، ثم عاد إلى السلطة في 2009 وهو يشغل رئاسة الوزراء منذ ذلك الحين. لكنه يواجه أيضا محاكمة بتهم قبول رشوة والاحتيال وخيانة الأمانة. وهو ينفي هذه التهم .

بينيت بالكوفية !
وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صورة مركبة لبينيت أضيفت إليها الكوفية العربية ، الأمر الذي دفع البعض لتشبيهها بمحاولات لتشوية صورة رئيس الوزراء الراحل اسحق رابين الذي اغتاله عام 1995 متطرف يهودي يعارض خطواته لإحلال السلام.
وقال مصدر أمني إسرائيلي إن بينيت واييلت شاكيد تلقيا حراسة برلمانية نتيجة "للمناخ التحريضي".
وقال لبيد وبينيت إنهما " يريدان توحيد الإسرائيليين من مختلف الاتجاهات السياسية ووضع نهاية لخطاب الكراهية على المسرح السياسي ".


جدعون ساعر - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 
النائب منصور عباس


 (Photo credit should read GIL COHEN MAGEN/AFP via Getty Images)

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق