اغلاق

حكومة التغيير تفقد الأغلبية بخطواتها لتغيير رئيس الكنيست - عضو من ‘يمينا‘ يسحب توقيعه

قامت قوائم حكومة التغيير التي اعلن عنها الليلة الماضية والمكونة من 61 عضو كنيست برئاسة بينيت- لبيد، بتقديم تواقيع أعضائها لتغيير رئيس الكنيست ياريف ليفين من


(Photo by RONEN ZVULUN/POOL/AFP via Getty Images)

الليكود  في الجلسة القادمة للهيئة العامة للكنيست، واستبداله بالنائب ميكي ليفي من حزب "يش عتيد".
وفيما تسعى حكومة التغيير لتنصيب الحكومة بشكل فعلي خلال الأسبوع القادم، اذا ما تمكنت  من تغيير رئيس الكنيست الحالي،  قام النائب  نير اورباخ من حزب "يمينا" بسحب توقيعه من بين التواقيع المطالبة بتغيير رئيس الكنيست، بادعاء ان أحدا لم يسأله، ما يعني أنه افقد مركبات حكومة التغيير الأغلبية في هذا السياق.
ويرى مراقبون ان خطوة اورباخ هي نذير شؤم لحكومة التغيير، حتى قبل اقامتها بشكل رسمي.
وينص القانون على أن لرئيس الكنيست سلطة اتخاذ القرار بشأن التصويت لموافقة الحكومة في غضون أسبوع من قبولها في جلسة الهيئة العامة للكنيست. وتخشى كتلة التغيير بأن يقوم رئيس الكنيست الحالي بإتاحة التصويت على الحكومة فقط بعد 11 يوما، أي يوم الاثنين 14 يونيو، اذ ان هنالك تخوف من ممارسة ضغوط كبيرة على بعض أعضائها لتغيير مواقفهم  وعدم التصويت لصالح الحكومة.


Photo by GIL COHEN-MAGEN/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق