اغلاق

دبكة و أغاني: طلاب مدرسة أورط ينثرون البهجة في شوارع عكا

نظمت مدرسة أورط على اسم حلمي الشافعي بعكا مؤخرا، مهرجاناً كبيراً تحت عنوان ( مسارات عكية) بهدف غرس روح الانتماء والتضامن مع مدينة عكا وانعاش الحالة الاقتصادية

 
تصوير المدرسة

للمحلات التجارية في ظل الظروف التي مرت بها مدينة عكا في الآونة الأخيرة.
وقالت المدرسة في بيان صحفي: "اشترك قرابة الـ800 طالب من الإعدادية والثانوية بمرافقة المربين والمربيات والمعلمين والمعلمات والعاملين في تكاتف رائع وتجسيد لروح عكا الغالية، وقد كانت فعاليات هذا المهرجان الكبير مقسم لقسمين: الأول عبارة عن محطات فنية  تمثل في مجملها التراث والفن العكي العربي:  كانت محطة الفنان سهيل فودي الذي ابدع من خلال الأغاني الجميلة التي قدمها بساحة الكراكون بعكا القديمة وتجاوب معه جمهور الحاضرين بالغناء والتصفيق، ومحطة الفنان الرسام التشكيلي وليد قشاش من خلال استقباله لمجموعات الطلاب والمعلمين حيث شرح عن نشاطه الفني وإبداعاته في الرسم والنحت خلال مسيرته الفنية. وقد استمتع الطلاب بالشرح الوافي ومجموعة الرسومات  والأعمال الفنية الجميلة".

* محطات غنائية وعروض دبكة *
واضاف بيان المدرسة : "وفي ساحة شارع صلاح الدين كانت محطة الفنان إبراهيم خليل وفرقته الموسيقية التي تغنت بأغاني التراث وتغنى معها جمهور الحاضرين في قالب رائع من التجاوب، والمحطة الرابعة كانت بساحة الميناء للفنانة لبنى طه وفرقة الدبكة التي امتعت جمهور الطلاب والمعلمين وزوار المدينة بالرقص والتصفيق في قالب رائع للفلكلور الشعبي ، ثم توجه الطلاب مع المربين والمربيات والمعلمين المرافقين إلى المطاعم الشعبية ، وركوب القوارب والسفن وقضاء وقت ممتع من المرح والسعادة، وتأكيداً لروح الانتماء والتضامن مع أصحاب الحوانيت".

"ملحمة للتضامن بين أبناء هذه المدينة الغالية "
وتابعت المدرسة في بيانها: " وقد ترأس هذا المهرجان الكبير الأستاذ محمد حجوج مدير المدرسة والذي حرص على المشاركة مع الطلاب والمعلمين والعاملين، وقد ألقى بكلمة وسط حشود الحضور أكد أن مدينة عكا ستظل مدينة السلام والإخاء والتعايش بإحترام وكرامة، وأن مدرسة اورط على اسم حلمي الشافعي عكا هي جزء لا يتجزء من المدينة في كل الظروف،  وأكد أن هذا المهرجان ( مسارات عكية) ملحمة للتضامن بين أبناء هذه المدينة الغالية.
كما شارك في هذا المهرجان الأستاذ وفيد منصور مدير الإعدادية والذي بارك تلك الخطوة الهامة بالمشاركة الفعالة والإيجابية بين المدرسة وأصحاب الحوانيت في نسيج واحد".

* شكر وتقدير *
واختتم بيان المدرسة : "وفي حديث مع الأستاذ محمد حجوج مدير المدرسة الذي ابدى سعادته لنجاح هذا المهرجان، فقد شكر الفنان أدهم قشاش مسؤول الجوقة والموسيقى في المدرسة للعمل الكبير الذي قام به من تنسيق مع الفنانين الذين قدموا محطات فنية تراثية، وأيضا التنسيق مع أصحاب الحوانيت والمطاعم وأصحاب القوارب بتقديم أسعار مخفضة للطلاب، وشكر الأستاذ ميلاد خليل مركز التربية الاجتماعية، والأستاذ صالح أسدي مركز التربية الاجتماعية بالإعدادية، والأستاذ إدمون بدين موجة مجلس الطلاب، وشكر لمجلس الطلاب على عملهم، وشكر مديري البيوت وكل المربين والمربيات والمعلمين والمعلمات والعاملين وإسلام زكورمسؤولة الحوسبة، ومحمد باب الله مسؤول الإعلام والتسويق ونبيل زيدان المدير الإداري، وساهر عبد الغني مركز المشتريات، الذين رافقوا الطلاب في هذا المهرجان الكبير، وأكد الأستاذ محمد حجوج أهمية تلك الفعاليات التي تنمي وتغرس روح الإنتماء في نفوس الطلاب لمدينة عكا الغالية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق