اغلاق

شاهدوا : البطيخ الاحمر يُطفئ ظمأ المزارعين في غزة - وزارة الزراعة : ‘ نُنتج 30 ألف طن ‘

افتتحت وزارة الزراعة في غزة مؤخرا ، موسم "البطيخ" لهذا العام، وذلك في منطقة "موراج " الزراعية، غرب محافظة رفح جنوب القطاع، وسط توقعات بنجاح الموسم

 
(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)

وتميزه هذا العام.
وتمتاز محافظتا خان يونس ورفح جنوب القطاع بزراعة ثمار البطيخ؛ نظرًا لحاجة هذه الفاكهة لمساحاتٍ كبيرة من الأرض الزراعية، عدا عن المياه العذبة التي يُفضل ريها بها لضمان الحصول على بطيخ يتمتع بمذاق حلوٍ نسبيًا.
وأقامت الزراعة إحتفالا بمناسبة إفتتاح الموسم بحضور وزير الزراعة علي الطرشاوي، الذي أكد على نجاح المنتج الوطني، ووقوف الوزارة بجانب المزارعين والعمل من أجلهم ودعم محاصيلهم.
وقال إن القطاع كان يستورد 20 ألف طن من البطيخ من قبل الجانب الإسرائيلي، واليوم وبفضل الله ننتج حوالي 30 ألف طن وبنوعيات ممتازة وبأسعار مناسبة للمستهلك.

" السبب في نزول البطيخ مبكراً هو زراعته في شهري ديسمبر ويناير "
وأكد الطرشاوي أن وزارة الزارعة لديها نظام دقيق للرقابة يبدأ من المعبر وينتهي ببيع المبيد إلي المزارع، مطمئناً المواطنين بوجود رقابة صارمة من قبل الوزارة بخصوص الأدوية والمبيدات التي يستعملها المزارعون لمزروعاتهم.
ويقدّر رئيس قسم الخضار في الإدارة العامة للإرشاد بوزارة الزراعة حسام أبو سعدة، المساحة المزروعة بالبطيخ في غزة العام الحالي، بنحو أربعة آلاف وخمسمئة دونم،  ويشير أبو سعدة إلي أن السبب في نزول البطيخ مبكراً هو زراعته في شهري ديسمبر ويناير مما يسهم في نضوجه ونزوله إلي الأسواق بشكل مبكر، مبينًا أن شهر مارس تبدأ فيه زراعة مرحلة ثانية من البطيخ لينضج في فصل الصيف.
وحفاظاً على نجاح المنتج في الأسواق المحلية طالب وزارة الزراعة بالسعي للاستثمار في الأسواق خارج القطاع في ظل استمرار إغلاق المعابر التجارية.


(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)


(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)


(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)


(Photo by MOHAMMED ABED/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق