اغلاق

قرار بتوسيع منطقة فحوصات الكورونا في مطار بن غوريون – غرامات على المسافرين لدول بخطورة عالية

قرر رئيس الحكومة نفتالي بينيت ووزير الصحة نيتسات هوروفيتس، خلال لقاء جمعهما مساء اليوم الاحد، توسيع منطقة فحوصات الكورونا في مطار بن غوريون. وفي موضوع


مطار بن غوريون - صورة للتوضيح فقط - تصوير موقع بانيت

متصل، أفادت مصادر عبرية بأنه سيتم فرض غرامات مالية على المواطنين الذين يسافرون الى دول بدرجة خطورة عالية على مستوى الكورونا. وعلى ضوء التخوفات من في ظل ارتفاع عدد المسافرين الى خارج البلاد في الصيف، من المنتظر ان تفرض وزارة الصحة المزيد من القيود في المطار. أما الدول التي يُحظر السفر اليها اليوم فهي :  الارجنتين، البرازيل، جنوب افريقيا، الهند، المكسيك وروسيا.  ويشار الى ان قائمة الدول تتغير بشكل مستمر.    
بالعودة الى اجتماع بينيت وهوروفيتس، فقد تقرر توسيع منطقة فحوصات الكورونا في المطار خلال فترة قصيرة. كما تم الاتفاق على التعاون بين وزارتي الصحة والمواصلات.
وكان منظومة فحوصات الكورونا في مطار بن غوريون قد انهارت امام كثافة المسافرين في اليومين الماضيين، مما أدى الى تسريح عدد من المواطنين العائدين الى البلاد الى بيوتهم بدون اخضاعهم لفحوصات كورونا.
وبحسب تعليمات وزارة الصحة فإن كل شخص يصل البلاد عليه الخضوع لفحص كورونا اضافي، غير الذي خضع له قبل الصعود على متن الطائرة.  




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق