اغلاق

الأرجنتين في دور الثمانية لكوبا أمريكا بالفوز على باراجواي

تأهلت الأرجنتين إلى دور الثمانية في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم بعد الفوز 1-صفر على باراجواي مساء يوم الاثنين في مباراة شهدت مشاركة


الأرجنتيني أليخاندرو جوميز يحتفل بتسجيله هدف الفوز خلال مباراة لمنتخب بلاده أمام منتخب باراجواي - (Photo by NELSON ALMEIDA/AFP via Getty Images)

ليونيل ميسي للمرة 147 مع بلاده ليعادل الرقم القياسي لعدد المباريات الدولية في المنتخب الوطني.
وهذا الفوز الثاني على التوالي للأرجنتين بنتيجة 1-صفر في البطولة، كما أنها بقيت للمباراة 16 على التوالي دون خسارة ومنذ الهزيمة في قبل نهائي كوبا أمريكا عام 2019.
وأصبح رصيد الأرجنتين بهذا الفوز سبع نقاط من ثلاث مباريات في صدارة المجموعة الأولى، وبفارق نقطتين عن تشيلي، وأربع نقاط عن باراجواي، وست نقاط عن أوروجواي. وتتذيل بوليفيا الترتيب دون رصيد.
وتتأهل أول أربعة منتخبات في المجموعة إلى دور الثمانية.
وقال جيرمان بيتسيلا مدافع الأرجنتين "لقد تأهلنا لكن يجب علينا مواصلة التحسن. ظهرنا بقوة في الشوط الأول، لكن شراستنا لم تكن بنفس المستوى في الشوط الثاني، لكن لم يصنع المنافس الكثير من الفرص".

* دون هزيمة
ولم يسبق لباراجواي الفوز على الأرجنتين في مباراة من 90 دقيقة في كوبا أمريكا، في مسيرة تمتد على مدار 25 مباراة، ووجدت نفسها في موقف صعب مجددا بعد التأخر في النتيجة عقب عشر دقائق.
وسجل أليخاندرو جوميز الهدف عندما تلقى تمريرة متقنة من أنخيل دي ماريا وسدد الكرة ساقطة من مدى قريب من فوق الحارس.
وقال جوميز "تمريرة أنخيل كانت رائعة. كنت مطالبا فقط بوضع قدمي تحت الكرة للتسجيل".
واعتقدت الأرجنتين أنها أضافت الهدف الثاني عندما حول جونيور ألونسو لاعب باراجواي تمريرة عرضية بالخطأ في مرماه قبل الاستراحة لكن حكم الفيديو المساعد ألغى الهدف بسبب تسلل في بناء الهجمة.
وضغطت باراجواي في الشوط الثاني من أجل إدراك التعادل وسط نشاط من ميجيل ألميرون لاعب نيوكاسل يونايتد في مركز الجناح الأيسر.
ورغم ذلك، عجزت باراجواي عن اختراق دفاع الأرجنتين ولم تترجم الاستحواذ الكبير إلى فرص، وباتت الآن على موعد مع مباراتين صعبتين أمام تشيلي وأوروجواي في الدور الأول.
وبالنسبة للأرجنتين، فقد دخل المهاجم سيرجيو أجويرو التشكيلة الأساسية في مباراة دولية لأول مرة منذ نوفمبر تشرين الثاني 2019 لكنه لم يترك بصمة مؤثرة وخرج من الملعب قبل مرور ساعة من اللعب.
وفي ليلة عادل فيها عدد مباريات خافيير ماسكيرانو البالغ 147 مباراة بقميص الأرجنتين، كان ميسي نشيطا في الشوط الأول وحصل مع زميله دي ماريا على العديد من الأخطاء.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق