اغلاق

توقيع اتفاقية تاريخية هي الأولى من نوعها بين وزارة الصحة الإماراتية وكلاليت

تم صباح اليوم الثلاثاء الموافق 22 حزيران في أبو ظبي، توقيع اتفاقية تاريخية هي الأولى من نوعها للتعاون الطبي بين كلاليت ووزارة الصحة الإماراتية وشركة "ضمان"

 


من اليمين إلى اليسار، الجالسون: البروفيسور إيهود دافيدسون، مدير عام كلاليت، ووكيل وزارة الصحة الإماراتي الدكتور جمال محمد الكعبي- الواقفون : د. جيل لفي، رئيس شعبة التخطيط والاستراتيجية في كلاليت؛ وزير صحة أبو ظبي الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، وسفير اسرائيل لدى الإمارات السيد إيتان نئيه.

الشركة الوطنية للتأمين الصحي في أبوظبي والأكبر في الإمارات.
جرت مراسم التوقيع المثيرة في مقر وزير الصحة في أبوظبي، الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، والذي استضاف مراسم حفل التوقيع نيابة عن دولة الإمارات. ووقع مذكرة التفاهم كلٌ من وكيل وزارة الصحة الإماراتي الدكتور جمال محمد الكعبي والرئيس التنفيذي لشركة ضمان السيد حمد المحياس ومدير عام كلاليت البروفيسور إيهود دافيدسون.
أقيمت مراسم التوقيع بحضور سفير إسرائيل لدى الإمارات، السيد إيتان نئيه، ومسؤولون كبار من العائلة المالكة الإماراتية وعدد من المدراء في كلاليت. وقد جاء توقيع الاتفاقية استكمالاً لاتفاقية التفاهم التي تم توقيعها قبل عدة أشهر بين وزارة الصحة الإسرائيلية ووزارة الصحة في الإمارات العربية المتحدة.
تنص الاتفاقية على عقد اجتماعات لتبادل المعرفة وزيارات وفود من الأطباء إلى الإمارات، وتبادل الاستشارات الطبية عبر الطب الالكتروني، وتقديم علاجات مختلفة في مراكز كلاليت المتميزة، ومنها: مركز شنايدر لطب الأطفال في جميع التخصصات التي يقدمها المركز. مستشفى بيلينسون في مجال طب وجراحة القلب والأوعية الدموية والجراحات المتقدمة وعلاجات الأورام متعددة التخصصات وزراعة الأعضاء؛ والمركز الطبي ليفنشتاين في مجال طب التأهيل.
تحدد الاتفاقية أيضاً خطوطاً عريضة لمزيد من التعاون في مجال الأبحاث والطب الرقمي ومنها:
- تعزيز وتطوير برامج الطب الوقائي.
- التعاون مع معهد كلاليت للأبحاث وتطوير التجارب السريرية المشتركة.
- تعزيز الابتكارات الرقمية المشتركة وتطبيق أدوات التنبؤ القائمة على الذكاء الاصطناعي (AI) لتحديد الفئات السكانية المعرضة للأخطار الصحية وتطبيق الطب الوقائي الملائم خصيصاً.
- التعاون لإقامة مشاريع مشتركة لتطوير الطب عن بعد.
يقول البروفيسور إيهود دافيدسون، مدير عام كلاليت: “أنا فخور بقيادة التعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة والتوقيع على اتفاقية هي الأولى من نوعها بهدف النهوض بصحة المواطنين في بلدينا. في السنة الأخيرة ومنذ توقيع اتفاقيات السلام  مع الإمارات العربية المتحدة، فتحنا حوارًا رائعًا من أجل تطوير الصحة والطب. تحظى إنجازات النظام الصحي الإسرائيلي بشكل عام، وكلاليت بشكل خاص، بالتقدير والإشادة في جميع أنحاء العالم، خصوصاً في الطريقة التي واجهنا بها وباء الكورونا". ويضيف البروفيسور دافيدسون: "يسعدني تطرق الاتفاقية لمجالات البحث والصحة الرقمية، والتي تعتمد على قواعد البيانات الهائلة لدى كلاليت وعلى خبرتها الواسعة في تحويلها إلى أنشطة للبحث والابتكار".

( علاقات عامة )


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق