اغلاق

هاني عثمان من شفاعمرو : ‘يريدون هدم بيتي - هذا ظلم ‘

تعيش عائلة هاني عثمان ابو خالد من مدينة شفاعمرو حالة من الألم والقلق إزاء القرار الصادر بهدم منزلهم الجديد الذي تم بناؤه على ارضهم الخاصة التي يملكونها "وذلك
Loading the player...

بحجج وادعاءات حول شارع يجب ان يمر في المكان الذي بني به البيت" ، وفق ما قاله عثمان لمراسل موقع بانيت.
وأضاف هاني عثمان :" ان بناء منزلي الجديد جاء على ارض ورثتها من الاجداد أي قبل قيام دولة اسرائيل، حيث تبلغ مساحة الارض 45 دونما بها يقطن الابناء والاخوة والاقارب، وقررت ان ابني لابني الذي لا مكان يبني به سوى هنا في ارضي ، لينطلق مسلسل المعاناة والاجحاف والظلم.  إذ نتعرض للتضييقات والتهديدات بهدم منزل ابني وسام بحجة شق شارع في أرضي، فقد تلقينا بلاغا لهدم المنزل لغاية يوم غد الخميس، ونحن نعيش هنا بحالة من القلق، نقف لوحدنا رافضين أمر الهدم، ونسعى من خلال القضاء لتمديد فترة الإنذار على الأقل لثلاثة أشهر حتى يتسنى لنا تقديم اعتراض قانوني ضد أمر الهدم. نأمل أن ننجح في ذلك، فقد دفعنا الكثير من التكاليف والأموال لأجل بناء هذا البيت، خاصة وأن ابني على عتبة الزواج، والاصعب من ذلك  اننا تكلفنا الكثير فمن اين سنأتي بعشرات الاف الشواقل في كل مرة فالامر لم يعد يطاق ، فمن يريد ان يمرر هذا الشارع بارضي يطلب مني ان اهدم بيتي!! من الاسهل ان اقوم بهدم بيتي على ارضي ام ازاحة الشارع عن بيتي وعن ارضي؟ ".

 


تصوير بانيت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق