اغلاق

مستشفى إيطالي يستخدم الأشعة المقطعية لكشف أسرار مومياء مصرية

خضعت مومياء لكاهن مصري قديم للتصوير بالأشعة المقطعية في مستشفى إيطالي في إطار مشروع بحثي للكشف عن أسرارها. وأوضحت مديرة المشروع أن التحاليل التي سيجريها ،
مستشفى إيطالي يستخدم الأشعة المقطعية لكشف أسرار مومياء مصرية - تصوير رويترز
Loading the player...


المستشفى ستتيح لأعضاء الفريق البحثي دراسة الأمراض والإصابات القديمة ومن الممكن أن يكون ذلك مفيدا للأبحاث الطبية الحديثة.
في إطار مشروع بحثي للكشف عن أسرارها، خضعت هذه المومياء الفرعونية للتصوير بالأشعة المقطعية في مستشفى بوليكلينيكو بمدينة ميلانو الإيطالية لتلتقي مصر القديمة بالتكنولوجيا الطبية الحديثة.

" مومياء كاهن مصري قديم"
وتم نقل مومياء عنخ خونسو، وهو كاهن مصري قديم، من متحف الآثار المدنية في بيرجامو إلى المستشفى الإيطالي حيث سيلقي خبراء الضوء على حياته والتقاليد الجنائزية منذ 3000 سنة.
وقالت سابينا مولجورا مديرة المشروع البحثي للمومياوات "المومياوات من الناحية العملية متحف بيولوجي، إنها مثل كبسولة الزمن".

وأضافت مولجورا أن إجراء الأشعة المقطعية على مومياء الكاهن المصري سيتيح للباحثين معرفة كل الجوانب المتعلقة بحياته ووفاته، كما سيجري الفريق المشارك في المشروع البحثي بعض التحاليل الكيميائية والفيزيائية لاكتشاف نوعية المواد التي استٌخدمت في تحنيطه .
وأوضحت مولجورا أن التحاليل التي سيجريها المستشفى ستتيح لأعضاء فريق المشروع البحثي "دراسة الأمراض والإصابات القديمة ومن الممكن أن يكون ذلك مفيدا للأبحاث الطبية الحديثة".

وأشارت مولجورا إلى إن اسم المومياء منقوش على التابوت الحجري، الذي يرجع تاريخه إلى ما بين عامي 800 و900 قبل الميلاد ، ويعني "الإله خونسو حي".
وتوجد مومياء الكاهن المصري والتابوت الحجري الخاص بها في مدينة بيرجامو منذ عام 1885 وقد تبرع بها سفير إيطالي كان يعيش في مصر لمتحف الآثار المدنية.
( رويترز ).

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق