اغلاق

في اول عيد بعد الحرب على غزة: الغزيون يأملون بتثبيت التهدئة

أدى المصلون في قطاع غزة، الثلاثاء، صلاة عيد الأضحى، في المساجد والساحات العامة. ومنذ الفجر، توافد المصلون على المساجد والساحات، احتفاء بأول عيد بعد الحرب الاخيرة


(Photo by SAID KHATIBAFP via Getty Images)


على غزة.
وتحدث مربون ومزارعون في أسواق الماشية في غزة عن ضعف المبيعات قبل العيد. ففي أحد الأسواق بمدينة خان يونس قام بعض الزبائن بتحميل ما اشتروه من أضاحي على عربات تجرها الحمير لنقلها إلى منازلهم.
وقال التاجر أبو سليم عطوة "السنة السوق ضعيف، الاقبال ضعيف على المواشي بسبب الحصار والحرب والكورونا، كل الظروف كانت صعبة" مشيرا إلى القيود الصارمة التي تفرضها إسرائيل ومصر على الحدود استنادا لدواع أمنية.
وأضاف "إن شاء الله تثبت التهدئة.. التهدئة من صالح الجميع".
وفي كشك للبيع بأحد شوارع حي الرمال الذي يموج بالحركة في غزة يتحسر محمد القصاص على الدمار الذي لحق بمحل الأحذية الذي يملكه خلال القتال بعد أن أصبح يبيع ما استطاع انتشاله من أحذية من وسط الركام.
ويخشى القصاص (23 عاما) ألا تصمد الهدنة التي تم التوصل إليها بوساطة مصرية والتي أنهت أخطر اشتباكات منذ سنوات بين النشطاء في غزة وإسرائيل.


(Photo by SAID KHATIBAFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIBAFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIBAFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIBAFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق