اغلاق

‘إلعال‘ و ‘يسرائير‘ تسيران أولى الرحلات المباشرة إلى المغرب

بدأت شركتا طيران العال وإسراير الإسرائيليتان ، اليوم الأحد، تسيير رحلات مباشرة إلى المغرب من تل أبيب في أعقاب استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في العام
Loading the player...


صور خاصة

الماضي.
وكانت إسرائيل والمغرب اتفقا في ديسمبر كانون الأول الماضي على استئناف العلاقات الدبلوماسية والرحلات الجوية المباشرة في إطار اتفاق بوساطة أمريكية تضمن أيضا اعتراف واشنطن بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية.
وقال وزير السياحة يوئل رزبوزوف: "هذا الخط سيسهم في تعزيز السياحة والتجارة والتعاون الاقتصادي بين البلدين".
وأقلعت رحلة إسراير رقم 61 الساعة 8:15 صباحا (05:15 بتوقيت جرينتش) وعلى متنها طاقم ضيافة يرتدي الزي التقليدي المغربي ويقدم الطعام المغربي.
وأقلعت رحلة طيران العال رقم 553 الساعة 11:35 صباحا (08:35 بتوقيت جرينتش).
وقالت شركة العال "إنها ستسير خمس رحلات أسبوعيا للمغرب باستخدام طائرات من طراز بوينج 737."
وقالت منافستها الأصغر إسراير "إنها ستسير رحلتين أسبوعيا إلى مراكش".
ومن المتوقع أيضا أن تبدأ شركة أركيا الإسرائيلية والخطوط الجوية الملكية المغربية تسيير رحلات أيضا الشهر المقبل.
وعلى مدى قرون كان المغرب موطنا لواحدة من أكبر الطوائف اليهودية وأكثرها ازدهارا في شمال أفريقيا والشرق الأوسط حتى قيام دولة إسرائيل في 1948. وهاجر من المغرب ما يقدر بنحو ربع مليون يهودي إلى إسرائيل في الفترة من 1948 إلى 1964. ولا يزال في المغرب حوالي 3000 يهودي.
ويصف مسؤولون مغاربة الاتفاق مع إسرائيل بما يشمله من فتح مكاتب اتصال بأنه إعادة للعلاقات متوسطة المستوى التي قلصتها الرباط في 2000 تضامنا مع الفلسطينيين.
وفي العام الماضي انخفضت إيرادات السياحة في المغرب 53.8 في المئة إلى 36.3 مليار درهم (3.8 مليار دولار).


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق