اغلاق

الديمقراطية التونسية في أزمة بعد إقالة الحكومة بقرار من الرئيس

تواجه تونس أسوأ أزماتها منذ بزوغ الديمقراطية فيها قبل عشر سنوات، وذلك بعد أن أطاح الرئيس قيس سعيد بالحكومة وجمد أنشطة البرلمان‭‭‭‭ ‬‬‬‬بمساعدة من الجيش،
الديمقراطية التونسية في أزمة بعد إقالة الحكومة بقرار من الرئيس - تصوير رويترز
Loading the player...

في خطوة وصفتها الأحزاب الرئيسية، بما في ذلك الإسلاميون، بأنها انقلاب.
سعيد مدد إجراءات قائمة تهدف للتصدي لجائحة كوفيد-19 بما في ذلك حظر التجول ومنع حركة السفر الداخلي، لكنها ستؤثر أيضا في المعارضة بالشارع.
وجاءت خطواته بعد احتجاجات في مدن رئيسية يوم الأحد ضد إدارة الحكومة للجائحة في ظل ارتفاع عدد حالات الإصابة وبسبب الاقتصاد. ونفى سعيد اتهامات بأنه قام بانقلاب.
وكانت تونس تشهد أزمات وخلافات دامت شهورا بين الرئيس سعيد، وهو سياسي مستقل، ورئيس الوزراء هشام المشيشي وبرلمان منقسم على نفسه في وقت انزلقت فيه تونس في أزمة اقتصادية تفاقمت بسبب الجائحة.
وتهدد الخطوة بإثارة مواجهات في الشوارع حيث حذر منتقدو سعيد، ومنهم إسلاميون تعرضوا للقمع لعقود أثناء الحكم الاستبدادي السابق، من أن الرئيس يعرض النظام الديمقراطي في تونس بعد ثورة 2011 للخطر.
وعبر البيت الأبيض عن قلقه لكنه قال إنه لم يحدد بعد ما إذا كانت تصرفات سعيد تعد انقلابا، واتسمت ردود فعل دولية أخرى على خطوة سعيد بالهدوء لكن حلفاء إقليميين للنهضة، بما في ذلك تركيا، وصفوا قراراته بأنها انقلاب.
وأحاط الجيش بالبرلمان والقصر الحكومي ومنع النواب وموظفي الدولة من دخول المباني ومبنى التلفزيون الوطني.
وتوافدت حشود ضخمة على الشوارع سريعا دعما لخطوة الرئيس مما يعكس الغضب تجاه حزب النهضة الإسلامي المعتدل، وهو أكبر حزب بالبرلمان، وتجاه الحكومة بسبب الجمود السياسي والركود الاقتصادي وطريقة التصدي للجائحة.
أما رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي، الذي يرأس حزب النهضة الإسلامي المعتدل الذي لعب دورا في الحكومات الائتلافية المتعاقبة، فندد بقرارات الرئيس باعتبارها اعتداء على الديمقراطية ودعا التونسيين للخروج إلى الشوارع احتجاجا عليها.
وحذر سعيد الذي تولى السلطة في 2019 من أن أي معارضة عنيفة ستواجه بالقوة. وقال إن قراراته دستورية وتمثل ردا شعبيا على الشلل الاقتصادي والسياسي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق