اغلاق

يونيسف: سوء التغذية الحاد يهدد 100 ألف طفل في تيجراي بإثيوبيا

أكثر من 100 ألف طفل في منطقة تيجراي بإثيوبيا قد يعانون من سوء التغذية الحاد بصورة تهدد حياتهم في الأشهر الاثني عشر المقبلة، بزيادة عشرة أمثال عن متوسط المستويات
يونيسف: سوء التغذية الحاد يهدد 100 ألف طفل في تيجراي بإثيوبيا - تصوير رويترز
Loading the player...

 السنوية، وفقا لما أعلنته منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف).
وفي إحاطة للأمم المتحدة في جنيف قالت المتحدثة باسم اليونيسف ماريكسي ميركادو، التي تحدثت بعد عودتها من تيجراي، إن النساء الحوامل والمرضعات يعانين من سوء التغذية الحاد.
ودعت إلى ضرورة الوصول دون عوائق إلى تيجراي وعبر المنطقة، من أجل توفير الدعم الذي يحتاجه الأطفال والنساء بصورة عاجلة.
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ينس لايركه إن المنظمة بحاجة إلى هواتف تعمل بالأقمار الصناعية ومعدات اتصالات مهمة أخرى في عمليتها لتقديم المساعدات في تيجراي وحث الحكومة الإثيوبية على منح التصريح لمثل هذه المعدات.
ونشب صراع بين الحكومة الإثيوبية المركزية والجبهة الشعبية لتحرير تيجراي في نوفمبر تشرين الثاني سيطرت فيه الحكومة على العاصمة الإقليمية مقلي بعد ثلاثة أسابيع وأعلنت انتصارها.
لكن الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي واصلت القتال واستعادت مقلي ومعظم أنحاء تيجراي بنهاية يونيو حزيران بعد انسحاب القوات الحكومية.
وقالت ميركادو إن الأطفال والنساء وباقي المدنيين هم من يعانون من ندوب الصراع والصدمات.


صور من الفيديو - تصوير رويترز

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق