اغلاق

كيف تعيد ضبط مواعيد نومك مرة أخرى بعد الإجازة؟

سهرات الصيف، والحفلات التي تدوم طوال اليوم بفترة الإجازة، حتماً تغيّر الكثير في الروتين اليومي الخاص بنا، تحديداً إن كانت الإجازة دامت لعدة أيام، يصعب معها العودة من جديد


صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-PeopleImages  

إلى مواعيد النوم والاستيقاظ المعتادة بشكل خاص، والعودة إلى روتين الحياة عامة.
ونشهد هذه الأيام العديد من الإجازات التي تتعلق بمواسم الصيف والأعياد، يصاحبها اضطرابات في النوم عند العودة لأعمالنا مرة أخرى، ولذا إليك مجموعة من النصائح بحسب theblondeabroad، safe365، لتساعدك على ضبط مواعيد نومك من جديد بعد إجازة طويلة.
يفضل أن تعد نفسك لروتين النوم المعتاد قبل انتهاء إجازتك على الأقل بيومين، عن طريق تقليص عدد ساعات نومك من 20-50 دقيقة كل ليلة، حتى تصل إلى عدد الساعات التي كنت تنامها قبل حصولك على الإجازة، ولكي يتكيف جسمك مرة أخرى مع التغيّرات.
ومن المهم أن تعرف أنك بحاجة إلى 7-9 ساعات من النوم كل ليلة، وأحياناً قد تزيد تلك الساعات بشكل كبير، أو تقل في أوقات الإجازات.

تنظيم أوقات تناول الوجبات
في أيام العطلات، من المرجح أننا نأكل في أوقات مختلفة من اليوم، وعادة ما تكون غير منتظمة، إذ ترتبط بالسهرات والحفلات المسائية، والأجواء المنعشة في الصباح، والتي بدورها تؤثر على طبيعة عدد ساعات النوم لديك، إذ ترتبط الكثير من العناصر الغذائية الموجودة في الطعام، وكذلك مواعيد تناول الطعام، بمدى جودة النوم لديك، لهذا، حاول إعادة ترتيب مواعيد تناول الطعام لديك، والتي معها يمكن ضبط مواعيد نومك بسهولة.

جرب الميلاتونين
الميلاتونين هو هرمون طبيعي يسمح لنا باستعادة تلك الليالي التي نستغرق في النوم فيها، إذ يمكنك تناول بعض المكملات الغذائية بعد استشارة طبيبك، وبعد أن تشعر بأنك لا تستطيع النوم بصورة طبيعية مرة أخرى.

عصير الكرز
إذا كنت لا تميل إلى تناول مكملات الميلاتونين، فيمكنك تجربة عصير الكرز، إذ يعتبر مصدراً طبيعياً للميلاتونين، ما يعزز كفاءة وعدد ساعات النوم، ويقلل فرص الأرق ليلاً، لهذا سيكون خياراً رائعاً بعد عودتك من رحلة طويلة.

تهيئة الأجواء قبل النوم
تعتبر تلك الطريقة هي الأفضل لاستعادة مواعيد نومك الطبيعية مرة أخرى، عن طريق تهيئة الأجواء قبل النوم، كتناول وجبة عشاء خفيفة قبل ساعات قليلة من النوم، وممارسة التمارين الرياضية يومياً على الأقل نصف ساعة، والابتعاد عن الأجهزة الإلكترونية كالموبايل واللاب توب قبل النوم بساعة واحدة، وتقليل تناول الكافيين في منتصف النهار، حيث يستغرق الجسم نحو 5-10 ساعات لكي يختفي من جسمك.

انتبه للضوء في الظلام
يعتبر الضوء والظلام إشارات لجسمك عندما يحين وقت اليقظة وعندما يحين وقت النوم، لهذا انتبه عندما تجلس في غرفة مظلمة بأوقات النهار، أو العكس.
ويمكنك الاستفادة من تلك الخطوة بإعادة ضبط نومك، عن طريق تشجيع عقلك والجلوس في الصباح بغرف ساطعة، ونوافذ مفتوحة، أو مع التمشية تحت أشعة الشمس، بينما في الليل احرص على تعتيم الأضواء في الغرفة لمساعدتك على النوم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الشباب
اغلاق