اغلاق

المحكمة العليا ترفض التماسا ضد لجنة الاستثناءات والسفر لروسيا تقدم به المحامي زكريا اغبارية

جاء في بيان صادر عن مكتب المحامي زكريا اغبارية وشركائه، وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه، ما يلي: "رفضت المحكمة العليا الاسرائيلية ، مؤخرا،


تصوير زكريا اغبارية

الالتماس المقدم ضد لجنة الاستثناءات والسفر لروسيا  والذي تقدم به مجموعه من الموطنين والنشطاء الروس بحجة عدم التدخل بقرارات وزارة الصحة".

واضاف البيان: "قدم مكتب المحامي زكريا اغباريه وزملائه التماسا للمحكة  العليا  بإسم مجوعة ناشطين من سكان دولة اسرائيل والخارج ممثلين بعشرة اعضاء . وبعد يوم واحد فقط من تقديم الالتماس تم رفض الالتماس  والاعلان عن عدم نية المحكمه البت في قرارات وزارة الصحة . حيث جاء الالتماس بطلب  الغاء قرارات لجنة الاسثناءات التي عينتها الحكومة وتمنع المواطن من السفر خارج الدولة وبالاخص لروسيا التي تم تصنيفها دولة حمراء فيما يتعلق بجائحة الكورونا وفق تعريف وزارة الصحة". 
وتابع البيان: "اكد  اغبارية بأن قانون اساس احترام  الانسان وحريته يسمح للمواطن التحرك والسفر خارج الدولة ولا يحق للدوله منعه من الخروج وسيحترم كل قرار سيتخذ ضده عند دخوله الى حدود الدولة. كما اشار  اغبارية ان هناك ايضا قضية اخرى متمثلة بعدم  السماح للمواطنين  الروس  بتقديم الطلبات للسفر  للجنة الاستثناءات "ועדת חריגים " باللغة الروسية لغة الام ويسمح فقط باللغة العربية والعبرية والانكليزية، الامر الذي يمس بحقوقهم الاساسية  ويعتبرونه  تمييزاً واضحاً  بمنعهم من السفر لتلقي العلاج ولقاء عائلاتهم وممارسة عملهم" .

واشار البيان إلى "أنه ذكر اغبارية بان عدد المواطنين الروس داخل الدولة يتعدى  المليون شخص وتربطهم علاقة دائمة وضرورية مع سكان  دولة روسيا الام حيث يعتبرون هذا  القرار بانه سياسي بامتياز والمعطيات المرفقة خاطئة ولا يحق للجنة الاستثناءات او وزارة الصحة   منع اي انسان من السفر للخارج .
كما اكد  اغباريه ان  اللجنة مكونة من ثلاث مركبات اساسية وهي موظف كبير من وزارة الصحة والداخلية والخارجية ويتم تعيينهم بقرار من قبل الوزراء حيث تم تعيينهم بهدف النظر بطلبات انسانية  مستعجلة وخاصة  وان تقوم بالرد  على الطلبات  خلال24 ساعة من موعد تقديمها". 
واختتم البيان :انه ذكر اغبارية بان موكلية عبروا  عن  استيائهم من قرار سيادة القاضي  جورج قرا  وكانوا  يتمنون  بان  يستجيب للدعوى المقدمة او حتى اعطائهم فرصة لتعبين جلسة مع ممثلي الوزارات المختلفة للنظر  بالقرار وتقديم الاسباب للرفض.
وطالب اغبارية بالتماسه  للدولة بتقديم تفسيرات عن عدم وجود ممثلين داخل لجنة الاستئنافات من  ذو الكفاءات القانونية.
عليه سنتوجه بالايام القادمة  لرئيس الحكومة برسالة مباشرة لتقديم تفسيرات  خلال 14 يوما، وبحالة عدم الاستجابة يحق لموكليه تقديم التماسا اخر". إلى هنا نص البيان.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق