اغلاق

رغم نداء منظمة الصحة: استمرار اعطاء جرعة لقاح ثالثة بالبلاد

واصلت البلاد أمس الخميس إعطاء جرعات ثالثة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 لمن تبلغ أعمارهم 60 عامًا وما فوق ، على الرغم من دعوة منظمة الصحة العالمية لتاجيل ذلك.


(Photo by Amir Levy/Getty Images)

ففي وقت تسعى الدول الغربية جاهدة لتحصين أكبر عدد ممكن من سكانها بجرعتين من اللقاحات، أطلقت إسرائيل منذ يوم الجمعة الماضي حملة لإعطاء جرعة ثالثة وخصوصا من لقاح فايزر/بايونتيك لمن هم فوق ستين عاما.
وتلقى رئيس الدولة يتسحاق هرتسوغ وزعيم المعارضة بنيامين نتانياهو ووالدة رئيس الوزراء نفتالي بينيت جرعة ثالثة معزِّزة بهدف تقوية جهاز المناعة في مواجهة المتحورة دلتا التي تعد أشد عدوى من النسخ الفيروسية الأخرى المنتشرة.
والأربعاء، دعا رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس إلى وقف إعطاء الجرعات المعزِّزة من أجل إتاحة اللقاحات للدول التي لم تتمكن سوى من إعطاء جرعة واحدة لقسم صغير من سكانها.
ولم تعلق الحكومة الإسرائيلية مباشرة على طلب منظمة الصحة العالمية الخميس لكنها أشارت إلى نيتها مواصلة إعطاء الجرعات المعزِّزة.
ورأى رئيس الوزراء  نفتالي بينيت ان اسرائيل  تقدّم "خدمة كبيرة" للعالم بإطلاقها تجربة منح الجرعة الثالثة المعززة ضد كوفيد-19 على جزء من سكانها رغم دعوة منظمة الصحة العالمية إلى تأجيل الخطة.وتابع "نحن لا نفعل هذا لأنفسنا فقط. فمن ناحية، نحن دولة صغيرة لذا لن يؤثر ذلك على المخزون العالمي (...) ومن ناحية أخرى سنراكم المعرفة ونشاركها على الفور مع بقية دول العالم".
وأضاف "من دوننا، لن يعرف العالم فعالية الجرعة المعززة (...) فنحن نقدم خدمة كبيرة لبقية العالم".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق