اغلاق

تايه: ‘ لا يعقل ان نغسل موتى الكورونا من المثلث في الناصرة ‘

وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة من زاهر تايه ، مغسل اموات في مدينة الطيرة، جاء فيها: "خلال ازمة الكورونا حصلنا على رخصة لتغسيل موتى الكورونا في
زاهر تايه من الطيرة: ‘ لا يعقل ان نغسل موتى الكورونا من المثلث الجنوبي في الناصرة ‘ - فيديو وصلنا منه
Loading the player...

الطيرة، وكان مغتسل الطيرة يخدم منطقة المثلث الجنوبي وحتى كانت تصلنا حالات من القدس والرملة، يوم الخميس توفي شخص بالكورونا من المنطقة ، واردنا تغسيله في مغتسل الطيرة، لكننا تفاجأنا ان لجنة الكورونا اخبرونا ان المغتسل في الطيرة غير مرخص، او ان رخصته قد انتهت، ويجب ارسال الميت لتغسيل في الناصرة. واخبروننا انه عليكم الجديث مع الشيخ زياد زامِل ابو مخ ، مدير الدائرة الاسلامية في وزارة الداخلية لإعطائكم الرخصة".
واضاف زاهر تايه: "أيعقل أن نرسل الموتى الذين ماتوا بالكورونا من المثلث الجنوبي لتغسيلهم بالناصرة؟ لماذا لا يتم تجديد الرخصة لمغتسل الطيرة؟".
وتابع زاهر تايه: "عندما وصلنا إلى المغتسل المخصص لموتى الكورونا في الناصرة ، وجدت في حالة يرثى لها. حيث أن مغسل الاموات الحاج ابو طالب الذي يعمل هناك، لم يوفروا له أي وسائل وقاية وتعقيم، لا يوجد لديه لباس خاص، هذا لا يعقل ايضا، انه استهتار بنا".

تعقيب الشيخ زياد زامِل ابو مخ ، مدير الدائرة الاسلامية في وزارة الداخلية
من جانبه عقب الشيخ زياد زامِل ابو مخ ، مدير الدائرة الاسلامية في وزارة الداخلية على الموضوع قائلا: "العقد بين وزارة الداخلية ومراكز تغسيل موتى الكورونا انتهى، ونحن قمنا بايجاد حلول للموضوع، وسنعلن عن مناقصة تكون فيها لجنة واحدة ( تحت اشراف الدائرة الاسلامية في وزارة الداخلية) مسؤولة عن  متابعة والاشراف على مراكز التغسيل. وانا سمحت بشكل استثنائي ان يتم تغسيل موتى الكورونا في الطيرة، وعندما علمت بالامر وما حدث مع الاخ المغسل زاهر تايه قمت بالاستفسار لماذا طلب منهم تغسيل الميت في الناصرة. وبالنسبة لمركز التغسيل في الناصرة، فعلى ما يبدو فإنه بحاجة لنتظيم ورعاية اكثر.


زاهر تايه- صورة شخصية


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق