اغلاق

الرامة الحزينة تلتزم بالاضراب وتستعد لجنازة ساهر اسماعيل

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان بلدة الرامة التزمت صباح اليوم الاثنين بالاضراب العام احتجاجا على مقتل مستشار وزيرة التربية والتعليم ساهر اسماعيل رميا بالنار .


ضحية اطلاق النار ساهر اسماعيل - مساعد وزير التربية والتعليم

 من ناحية اخرى تستعد الرامة الحزينة لتشييع جثمان المرحوم ساهر اسماعيل اليوم الاثنين الساعة الخامسة مساء  ، حيث من المتوقع ان يشارك بتشييع الجثمان جماهير من المجتمع العربي وشتى انحاء البلاد.
فيما لا زالت تُخيم حالة من الصدمة والذهول على المجتمع العربي والبلاد برمتها بعد مقتل  مستشار وزيرة التربية والتعليم  ساهر اسماعيل وهو إحدى الشخصيات المُقربة من وزير القضاء جدعون ساعر ،   بعد اطلاق وابل من الرصاص عليه خلال تواجده داخل سيارته بالقرب  بيته  في قرية الرامة مما أسفر عن مقتله على الفور .
وفور اعلان خبر الوفاة  صرحت  وزيرة التّربية د.يفعات شاشا بيطون انها  تسلّمت الخبر المشؤوم بكل أسف وحزن،  مؤكدة انها على إتّصال بشكل دائم مع عائلة المرحوم التي تشاطرها  حزنها الشّديد ومصابها الأليم.
فيما هرع وزير القضاء جدعون ساعر الى مسرح الجريمة في  قرية الرامة مذهولا ،  خاصة وان  المرحوم كان مرشحا ضمن القائمة الانتخابية لحزب "تيكفا حداشا - امل جديد " الذي يرأسه جدعون ساعر في انتخابات الكنيست الأخيرة.
 وفي قرية الرامة ، صرح الوزير جدعون ساعر:" كلي ثقة بان الشرطة ستصل الى الجناة وتقدمهم للقضاء " .
من جانبه، أعلن شوقي أبو لطيف رئيس مجلس الرامة المحلّي 
اضراب عام وشامل لجميع مرافق الحياة في البلدة
وصرح قائلا :  " لقد فجعنا بالخبر البشع والجريمة النكراء، و فقدنا رجلا شجاعا وخلوقا..  ".
فيما  أستصدرت الشرطة امر حظر نشر  لمدة 7 ايام حول تفاصيل التحقيق بمقتل مستشار الوزيرة من الرامة، حيث امر قاضي محكمة الصلح في طبريا خلال جلسة عقدت اليوم، بحظر نشر أي تفاصيل عن التحقيق.  علما ان القتيل ساهر اسماعيل هو الضحية 72 في المجتمع العربي الغارق في الدم .


صور عائلية




تغريدة نشرها جدعون ساعر على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر


تصوير بانيت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق