اغلاق

قصة التلميذ الكسلان

كان هناك تلميذا كسلان يسمى حسن، كان حسن يكره الذهاب إلى المدرسة وكان يكره الدراسة ولا يحب أن يدرس، وكانت والدته تقوم بإرساله في الصباح كل يوم إلى المدرسة لكي يدرس،

 
صورة للتوضيح فقط - iStock-gpointstudio

ولكن حسن كان يذهب إلى الحديقة بدلا من ذلك ليلعب مع أصدقائه هناك ويترك دروسه، ولكن في يوم لم يجد حسن أصدقائه ولم يجد أحد يلعب معه في الحديقة، وأثناء سير حسن قابل كلب فقال له :

حسن : أيها الكلب تعال العب معي .
فقال الكلب لحسن : لا، فأنا ليس لدي وقت للعب إن الغنم تنتظرني لكي أحرسها من الذئاب واللصوص .
قام حسن بمتابعة السير إلى أن رأى طائرا يحلق في السماء، فقال له :
حسن : أيها الطائر تعال هنا لنلعب معا وغني لي بصوتك الجميل .
فقال الطائر لحسن : أسف سيدي ولكني أقوم ببناء العش الخاص بي لكي أهتم بأطفالي، ليس لدي وقت للعب معك .
استمر حسن في السير إلى أن رأى نحلة جميلة، فقال لها :
حسن : أيتها النحلة الجميلة ما رأيك أن نلعب معا، أرجوك أن تجلسي معي .
فقالت النحلة لحسن : لا أستطيع اللعب معك فأنا أجمع العسل وليس لدى الوقت للعب واللهو .

فكر حسن في الأمر ووجد أن الجميع لديهم عمل ويحبونه، وهو فقط الوحيد الذي يكره دراسته وعمله وندم على هروبه من المدرسة وعاد ليحضر دروسه ويصبح فتي ناجح ولدية مسؤولية .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
روايات وقصص
اغلاق