اغلاق

وزير الامن خلال لقائه أمهات ثكلى: ‘لن نتوقف حتى نرى انخفاضا بحوادث العنف في المجتمع العربي ‘

التقى وزير الامن الداخلي عومر بار ليف ، ظهر اليوم الاحد ، مجموعة من الأمهات الثكلى اللواتي فقدن أبناءهن باعمال عنف وجريمة، وذلك بعد مظاهرات أسبوعية تجريها


صورة من مكتب وزير الامن الداخلي

الأمهات امام منزل وزير الامن الداخلي بار ليف.
وأفاد بيان صادر عن " أمهات من أجل الحياة " وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: "
الأمهات اكدن للوزير خطورة الوضع الحالي مؤكدات ان مسيرة النضال ضد الجريمة والعنف المستفحلة في المجتمع العربي ستستمر طالما لن تتغيير سياسة الحكومة بالتعامل مع جرائم العنف والقتل . وطالبن الأمهات الوزير بالعمل على اعتقال المجرمين وفك رموز قضايا القتل حيث يصل عدد فك رموز القتل في المجتمع العربي الى 20% فقط ! " .

وزير الأمن :" لن نتراجع أو نتوقف حتى نتمكن من تقليل حوادث العنف بشكل ملحوظ "
من جانبه قال وزير الامن الداخلي بار ليف:" قصصكن مفجعة، انتن خمس نساء فقدن أغلى ما لديهن " .
وأضاف بار ليف:" لقد استمعت إليهن جميعًا وأكدت لهن أن هناك أذنًا صاغية وان لديهن صديقًا للنضال في وزارة الأمن الداخلي. لن نتراجع أو نتوقف حتى نتمكن من تقليل حوادث العنف بشكل ملحوظ " .
وشارك في اللقاء كل من الأمهات والعائلات الثكلى: وطفة جبالي، منى خليل، زهية نصرة، عائشة ابو الرب، كفاح اغبارية.
وانضم الى الجلسة الناشطة ميسم جلجولية احدى مؤسسات منتدى أمهات من أجل الحياة والتي ترافق الأمهات الثكلى والأستاذ بلال يوسف الذي اطلق المظاهرات الأسبوعية امام منزل وزير الامن الداخلي .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق