اغلاق

بعمر 85 عاما .. الحاجة أم سهيل من الناصرة تتخرّج من الجامعة : ‘ كنت ادرس للامتحانات لنص الليل ‘

أعربت الحاجة جهاد بطو ( ام سهيل ) 85 عاما من مدينة الناصرة في حديث مع موقع بانيت وقناة هلا عن سعادتها الغامرة بتخرجها من الكلية الشرعية لعلوم والاحكام في
Loading the player...

الاسلام.
وتقول الحاجة جهاد بطو التي كان حلمها الكبير ان تتخرج من كلية وان تلبس ملابس التخرج: "كنت طالبة متفوقة ومجتهدة، لكن شاءت الاقدار أنني عندما كنت في الصف الخامس أن تمرض أمي وبسبب ذلك لم اكمل دراستي، وبقي موضوع اكمال الدراسة هدفا اريد تحقيقه، وكنت حزينة جدا ومقهورة لأنني لم استطع ان اكمل تعليمي".

" بعد زواجي بقي موضوع اكمال التعليم في خاطري ولم يغب عن بالي ابدا"
وتابعت الحاجة جهاد بطو حديثها لموقع بانيت وقناة هلا: "بعد زواجي بقي موضوع اكمال التعليم في خاطري ولم يغب عن بالي ابدا، فبدأت أذهب لدورات تعليمية كدورات اللغة العربية والرياضيات وغيرها، بعد ذلك بدأت بتعلم الرياضة وكنت امارس الرياضة طيلة 4 سنوات ونصف السنة، وهناك التقيت بصديقة قالت ان هناك دورة لتعلم اربعين النووية – اي احاديث رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) ، وهناك قالوا لي انتِ لا تستطعين ان تدخلي هذه الدورة، لكن هناك دورة تعلم القرآن الكريم. فوافقت على الفور وهكذا بدأت بدراسة وتعلم القرآن الكريم".

"هكذا اتتمت حفظ القرآن الكريم كاملا "
 واسترسلت تقول : "وبعد حصولي على اجازة في قراءة القرآن الكريم، قالت لي صديقتي إن هناك دورة لحفظ القرآن الكريم في الناصرة، فوافقت على الذهاب معها، وبدأت بحفظ القرآن الكريم ، إلى أن اتممت حفظه كاملا، وقد تم تكريمي والاحتفاء بي وقتها".

الدراسة في فترة الكورونا
وعن فترة الكورونا والدراسة عن بعد، اشارت الحاجة جهاد بطو خلال حديثها لموقع بانيت وقناة هلا: "في فقرة الكورونا كنت ادرس عبر الزوم عبر الحاسوب، واجريت كل امتحاناتي عن بعد ".

"مواقف طريفة خلال التعلم في الكلية"
وعن اختيارها لموضوع الشريعة الاسلامية وتسجيلها في الكلية، قالت جهاد بطو: "إن سبب اختياري لموضوع الشريعة الاسلامية هو حبي للدين والتزامي به منذ الصغر. وعندما سجلت في الكلية وانا في هذا العمر، قاموا باحترامي وتقديري ، واحيانا كانت تحدث معي مواقف طريفة، فمثلا : كان المحاضر يأخذني مثالا امام بقية الطلاب ويقول لهم هذه الحاجة لديها قدرة عالية على الفهم اكثر منكم انتم الشباب، وهناك محاضر سألني عن عمري فقلت له 83 ، فقال لي 83 شهرا؟ فقلت له 83 سنة وليس شهرا، فسُرّ مني كثيرا وغيرها من المواقف".

فترة الامتحانات
وعن فترة الامتحانات، اوضحت الحاجة جهاد بطو خلال حديثها لموقع بانيت وقناة هلا: "كنت اسهر لساعات متأخرة من الليل واحفظ المادة بسهولة، حتى أنه في احد الامتحانات تعطل حاسوبي، فاتصلت بالكلية واجريت الامتحان عبر الهاتف".
واختتمت الحاجة جهاد بطو حديثها لموقع بانيت وقناة هلا، قائلا: "بعد تخرجي ، سوف اقوم بتدريس المواد والعلم الذي تعلمته للناس، فما فائدة العلم اذا احتفظت به لنفسي فقط، انا اريد ان اعمله لغيري لكي يستفيدوا منه".







استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق