اغلاق

رئيس الدولة يتسحاق هرتسوغ وعقيلته يزوران الطيبة

حل رئيس الدولة يتسحاق هرتسوغ وعقيلته ميخال هرتسوغ، ضيفان على بلدية الطيبة، هذا الصباح . وأفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان زيارة رئيس
Loading the player...

الدولة تخللها جلسة بمشاركة رئيس البلدية شعاع مصاروة منصور، واعضاء من المجلس البلدي، وعدد من الاهالي في قاعة الجلسات في البلدية.

كما زار رئيس الدولة مدرسة عتيد النجاح الثانوية، ثم سيفتتح قاعة رياضية بمحاذاة المسبح البلدي.

" احتواء كل اقطاب المجتمع الإسرائيلي "
وقال رئيس الدولة يتسحاق هرتسوغ في بداية الجلسة " انه سعيد بزيارة الطيبة، وهي مدينة تمتاز بمثقفيها، وانه مستمر في اتباع سياسة احتواء كل اقطاب المجتمع الاسرائيلي ".

" أول زيارة رسمية لبلدة عربية "
من جانبه، قال المحامي شعاع مصاروة منصور " انه يرحب برئيس الدولة وعقيلته، اللذين يقومان باول زيارة رسمية لهما لبلدة عربية وهي الطيبة ".


وبعد انتهاء الجلسة في بلدية الطيبة، توجه رئيس الدولة الى مدرسة عتيد النجاح الثانوية، علما ان هرتسوغ طلب خلال الجلسة معرفة معطيات عن مدينة الطيبة، ومنها عدد السكان، وطلاب المدارس، ونسبة استحقاق البجروت.

" رئيس الدولة يلتقي مع أهال وطلاب "
وبعد افتتاح القاعة الرياضية الجديدة بمحاذاة المسبح البلدي، التقى رئيس الدولة بعدد من الاهالي والطلاب . وتولى عرافة اللقاء الإعلامي فالح حبيب .
رئيس البلدية المحامي شعاع مصاروة منصور قال في كلمته " انه يثمن غاليا الاعتذار الذي قدمه رئيس الدولة هرتسوغ في كفر قاسم في يوم الذكرى للمجزرة، خاصة ان احد شهداء المجزرة هو ابن الطيبة الشهيد محمود حبيب ".
 كما قال شعاع مصاروة منصور " انه يفتخر ان بلدية الطيبة نظيفة من اية علاقة مع جهات اجرامية او عائلات اجرام ".

" لا زلنا ننتظر الاعتراف الرسمي بذكرى وضحايا مجزرة كفرقاسم"
وقال عريف اللقاء، الاعلامي فالح حبيب مخاطبا رئيس الدولة ومتطرقا لكلمته التي القاها في ذكرى مجزرة كفرقاسم يوم الجمعة الماضي :" أرجو أن تظل كما قلت سيدي الرئيس هذه المجزرة درسا للضمير على مر الأجيال، فعمي الشهيد محمود خرج من أجل كسب لقمة العيش ليعتاش ويُعيّش، لكنه منذ ذلك الحين، عام 1956 لم يعد. السلام بين الشعوب ليس كلمة مشينة، أبدا ليس كلمة مشينة لهذا يجب العمل معا، مع جميع القوى المتنورة والعقلانية من أجل أن لا تتكرر هذه المجازر والاعتراف بذكرى ضحايا وشهداء مجزرة كفرقاسم. فعمي المربي الاسطوري ابراهيم حبيب أطال الله بعمره، والذي علمنا العيش مع جيراننا بسلام  وتآخي ما زال ينتظر هذا الاعتراف الرسمي".
جدير بالذكر ان الرئيس هرتسوغ طلب مصافحة المربي ابراهيم حبيب، شقيق شهيد مجزرة كفرقاسم ، الشهيد محمود حبيب، قبل مغادرته القاعة.

" أحب مدينة الطيبة "
ومن جانبه تحدث رئيس الدولة هرتسوغ مع الحضور باللغة العربية وقال أنه يحب مدينة الطيبة وأنه تجمعه صداقة قديمة مع مواطنين من المدينة . كما قال رئيس الدولة أنه يمثل مؤسسة تحتوي كل أطياف المجتمع الإسرائيلي .


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما































































































































































































































































































































استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق