اغلاق

بروفيسور وفاء الياس : ' الميزانيات التي تخصّص لمحاربة حوادث الطرق غير كافية ‘

لقي ثلاثة شباب في عمر الورد ، من المجتمع العربي ، لقوا مصرعهم في حوادث طرق قاتلة منذ بداية العام الجديد ، اي في غضون اسبوع . وكان العام المنصرم قد انقضى
Loading the player...

بحوادث قاتلة كثيرة ، اودت بحياة عدد لا باس به من الضحايا في المجتمع العربي .


" المسبب الأساسي لهذه الحوادث هي قلة الوعي والثقافة"
وقالت البروفيسور وفاء الياس ردا على سؤال لقناة هلا حول الاسباب المباشرة لحوادث الطرق القاتلة : " المسبب الأساسي لهذه الحوادث هي قلة الوعي والثقافة لدى هؤلاء الشباب بما يتعلق بالسياقة الامنة على الشوارع. كما وينقص هؤلاء الشباب الأطر التي تحتويهم وتملأ أوقات فراغهم. أجد ان اغلب شبابنا في المجتمع العربي لا توجد لديهم أي نشاطات اجتماعية بعد المدارس، فالشغل الشاغل لمدارسنا اليوم هو التعليم فقط ولا تتطرق الى تخصيص نشاطات اجتماعية لهؤلاء الشباب بعد المدارس. هذا الفراغ الكبير الذي ينتج من نقص النشاطات الاجتماعية هو المسبب الكبير للتصرفات الطائشة والغير مقبولة للشباب على الشارع".
وتابعت قائلة: " ان البنية التحتية الموجودة في مجتمعنا العربي غير مناسبة لسياقة الدراجات الكهربائية والنارية. وينقصنا اليوم تواجد الشرطة على الشوارع والطرقات لتردع الشباب من السياقة بسرعة عالية. بالإضافة الى ان المسؤولية الكبرى في تثقيف الأبناء لخطورة السياقة المتهورة على الشارع تقع على عاتق الاهل الذين لا يمنعون ابنهم من سياقة الدراجة النارية او الكهربائية".


" في نظر السلطات المحلية لا تعد ظاهرة حوادث الطرق من اهم القضايا"
وحول دور السلطات المحلية في محاربة ظاهرة حوادث الطرق، قالت البروفيسور وفاء الياس: " في نظر السلطات المحلية لا تعد ظاهرة حوادث الطرق من اهم القضايا التي يجب عليهم العمل على محاربتها بكافة الطرق والوسائل. على الرغم من ان باستطاعتها عمل الكثير من اجل صنع التغيير. اما بالنسبة للميزانيات التي يتم تخصيصها لمعالجة هذه الظاهرة والحد منها فهي غير كافية ولا يوجد حتى الان انخفاض في عدد القتلى على الشوارع. ونحن كأقلية عربية يجب علينا التعاون مع السلطات العربية لمحاربة هذه الظاهرة الخطيرة".


"يجب على أعضاء الكنيست وبالتعاون مع السلطات المحلية، رصد ميزانيات كافية"
وحول دور أعضاء الكنيست في الحد من هذه الحوادث، قالت البروفيسور وفاء الياس: "يجب على أعضاء الكنيست وبالتعاون مع السلطات المحلية، رصد ميزانيات كافية وخطط وبرامج فعالة لمحاربة هذه الظاهرة، وان يشاركوا الناس في مختلف المناطق بهذه الخطط، لأنهم جزء من إنجاح هذه البرامج".


"يجب ان لا تعطوا اولادكم مفتاح السيارة قبل حصوله على رخصة"
وفي ختام حديثها، وجهت البروفيسور وفاء الياس رسالة للأهل قائلة: " يجب ان لا تعطوا اولادكم مفتاح السيارة قبل حصوله على رخصة ولا حتى ان تسمحوا لهم بسياقة الدراجة النارية او الكهربائية. حينما تقومون بإعطائهم هذا المفتاح فانتك بذلك تعطونهم سلاح للموت. اعتنوا بأولادكم جيداً وامدوهم بالثقافة المرورية من اجل الحد من هذه الظاهرة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق