اغلاق

د. عباس حول الاعتراف بقرى جديدة بالنقب: ‘ سنتقدم بهذا الملف‘

صرح رئيس القائمة العربية الموحدة عضو الكنيست منصور عباس ، قائلا لقناة هلا وموقع بانيت ، على هامش الاجتماع الجماهيري الذي عقد مساء الاحد ، في قرية الرويس غير

المعترف بها - صرح قائلا ردا على سؤال حول معلومات تفيد بالاعتراف المبدئي - من المجلس الوزاري بضغط القائمة الموحدة -  بست قرى جديدة مسلوبة الاعتراف بالنقب : "هدف القائمة العربية الموحدة هو إعطاء حلول لكافة أهلنا في النقب، فمثلا منطقة النقع مسلوبة الاعتراف لها أولوية كبيرة للاعتراف بها لأنها منطقة محددة ويوجد فيها كل عناصر النجاح منها قيادة محلية منظمة ترغب بهذا الاعتراف ، ولذلك نعمل على التقدم في هذا الموضوع".

وأضاف عباس: "الى جانب ذلك ،القائمة الموحدة تسعى الى حل شامل لكل أهلنا في النقب، فنحن نعمل في مسارين: مسار تثبيت ملكية الأراضي وحق أهلنا في ارضهم، وانشاء قرى في أماكن وجود أهلنا فيها وحصولهم على حقوقهم كاملة مثل أي مواطن في دولة إسرائيل بكل مجالات الحياة. العملية شاملة واسعة قد تكون في مراحل ولكن الرؤيا النهائية واضحة بالنسبة لنا"
وتابع عباس: "كل ملف القرى مسلوبة الاعتراف يجب ان ينتهي كما انتهى في الشمال، فقد كانت هنالك 40 قرية مسلوبة الاعتراف وتم الاعتراف بها فيما بعد واقامتها، وهكذا ينبغي ان يكون الحل في النقب".

" لا معنى لوجودنا في داخل الائتلاف ان لم يكن وجود داعم ومساند لأهلنا في النقب"
وتابع النائب منصور عباس قائلاً: "لا معنى لوجودنا في داخل الائتلاف ان لم يكن وجود داعم ومساند لأهلنا في النقب وأبناء مجتمعنا العربي ويضمن الحق الكامل لأهلنا في النقب. حينما كان يتم سؤالنا عن أسباب تواجدنا في الائتلاف كنا نجيب ان الأسباب تتعلق بقضية أهلنا في النقب من اجل الحصول على حقهم في ارضهم والعمل على حل قضية العنف والجريمة بالإضافة الى القضايا الفرعية التي نعالجها ونتابعها في مجال التخطيط والبناء وغيرها.

" لا نريد ان نركز على الجانب السياسي"
وحول عدم ذكره للقائمة المشتركة اثناء حديثه عن توحيد الصفوف في الاجتماع الذي تم عقده في قرية الرويس الغير معترف بها، قال منصور عباس: "لا نريد ان نركز على الجانب السياسي، فالمسار النضالي الذي نتبعه هو مسار شعبي في أساسه، لذلك نضع الاعتبارات للأحزاب جانباً. من لديه الان غيرة وحرص على مصالح وحقوق أهلنا وشعبنا في النقب يدنا ممدودة لها، ونتعامل مع الجميع على حد سواء، ولا نعطي أهمية اذا كان مع المشتركة او الموحدة، فكل ما نرغب به هو توحيد الصفوف لأنه طريق النجاح. قام أبناء مجتمعنا العربي بانتخابنا وهم على دراية كاملة بمسارنا الذي سنتبعه واعطونا التوكيل الكامل لذلك من خلال التصويت لنا، وكذلك الامر بالنسبة لمن صوت للقائمة المشتركة. نحن لا نطالبهم بسلك نهجنا ولكن على الأقل نطلب منهم ان لا يقوموا بتعطيل مسارنا وتشويهه. المهم الان ان نركز على العمل وعلى الإنجاز وتحقيق حقوق ومصالح أبناء مجتمعنا العربي والا سنضيع من أيدينا هذه الفرصة".

" ثقتنا كبيرة من اننا نسير في الاتجاه الصحيح"
وحول صفقة الادعاء المحتملة مع نتنياهو، وإمكانية حل الحكومة في اعقاب الصفقة، قال النائب منصور عباس: " نحن دخلنا الى بحر متلاطم الأمواج، وكل موجة نواجهها تأتي اعلى من سابقتها، وهكذا الامر بالنسبة لهذه الموجة. نحن نقوم بعمل حسابات وتقدير موقف لكل مرحلة وموجة وسنجد الطريقة التي سنتعامل فيها مع التطورات السياسية بحيث نحافظ على نقطة القوة التي نتمتع بها ونترجمها الى حل لمشاكل أهلنا في النقب وفي المجتمع العربي، وثقتنا كبيرة من اننا نسير في الاتجاه الصحيح، وفرضنا أنفسنا كرقم صعب في الحلبة السياسية الإسرائيلية وسيكون من الصعب تجاوزنا".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق