اغلاق

عائلة مقدسية تعتصم فوق منزلها بالشيخ جراح رفضا لقرار إخلائه

افادت مصادر فلسطينية أن " الشرطة الاسرائيلية اقتحمت برفقة طواقم بلدية القدس، ظهر اليوم، عقار عائلة صالحية في حي الشيخ جراح في مدينة القدس، لتنفيذ قرار اخلاء


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)

البيت".
وأضافت المصادر أن " عائلة صالحية من حي الشيخ جراح في القدس قد هددت بتفجير اسطوانات غاز واضرام النيران بانفسهم في حال اقتحام العقار لاخلائه."
واشارت المصادر ذاتها أن " قوات مختلفة من اليمام والضباط والمخابرات والقوات الخاصة قد حاصرت منازل عائلة صالحية، فيما يجلس أفراد العائلة على اسطح المنازل وعلى ابوابها حاملين اسطوانات الغاز رفضا للاخلاء".
من جانبه، قال صاحب العقار محمود صالحية "في ارضي هنا.. لن اخرج الا ميتا... انا واولادي سنموت ولن نخرج... من هنا على القبر فقط".
واضاف:" القوات اذا اقتربت من المكان فسأحرق نفسي فلن ارضى بنكبة جديدة".
واوضح انهم " في عقارهم منذ عام النكبة بعد تهجيرهم، فيما تسعى البلدية لإخلاء العقار بحجة المنفعة العامة...البلدية تقوم بإجراء غير قانوني.. هل يعقل تهجير 3 عائلات بحجة المنفعة العامة..البلدية استبقت قرار المحكمة وتنوي تهجيرنا."
ونوهت المصادر الفلسطينية إلى أن "عقار صالحية يتألف من منزلين ومنشأة تجارية وقطعة أرض، ويأتي ذلك بعد 23 عاما خاضتها العائلة في المحاكم لحماية عقارها، الا أن البلدية صادرتها بحجة المنفعة العامة".

بلدية القدس: "سيتم بناء مدرسة لذوي الاحتياجات الخاصة في المكان"
من جانبها، قالت بلدية القدس : "منذ صدور الحكم ، مُنحت الأسرة فرصًا لا تُحصى لتسليم العقار بموافقتها ، لكنها رفضت ذلك ، حتى بعد التمديدات المتكررة والاجتماعات ومحاولات الحوار من قبل بلدية القدس". مضيفة "ولهذا تصرفت البلدية صباح اليوم كما أمرت المحكمة ونفذت الأوامر ".
وقال مدير عام بلدية القدس ايتسيك لاري في حديثه لموقع "واينت" العبري: "تم بناء سكني على مساحة مخصصة لمبنى عام. نحن نقوم بما هو ضروري وننفذ أمر محكمة مركزية. المقاول الذي يقوم باعمال الهدم هناك بدعم من الشرطة هو مقاول تنفيذ".
واضاف: " بعد أن يتم هدم المكان، سيتم بناء مدرسة هناك لصالح أطفال الحي - الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة. يجب أن نتذكر أننا نعمل هنا من أجل الجمهور ".

وفد من الاتحاد الأوروبي: "الاخلاء غير قانوني بموجب القانون الدولي "
يذكر أنه تواجد  في المكان دبلوماسيون غربيون، بينهم ممثلون عن الاتحاد الاوروبي ودول آخرى لمنع عملية الاخلاء.
وقال وفد الاتحاد الأوروبي لعائلات المقدسية إنه "من الضروري تهدئة الوضع والسعي إلى حل سلمي". وأكدوا أن "الإخلاء أو الهدم غير قانوني بموجب القانون الدولي ، ويقوض بشكل كبير آفاق السلام ويؤجج التوترات على أرض الواقع".



(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


(Photo by AHMAD GHARABLI/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق