اغلاق

بعد زوال الضغوط: حلم الفوز بلقب أستراليا المفتوحة يداعب ستوسر

(تقرير رويترز) - لقرابة عقدين حملت المخضرمة سام ستوسر آمال أستراليا في تتويج لاعبة أسترالية بلقب فردي السيدات في ملبورن بارك لأول مرة منذ


لاعبة التنس الأسترالية سام ستوسر - (Photo by Mackenzie Sweetnam/Getty Images)

  1978 وبينما سيكون هذا العام آخر فرصة لها لإنهاء هذا الصيام الطويل تقول سوتسر إنها باتت لا تشعر بأي ضغوط.
ولم يسبق لستوسر البالغ عمرها 37 عاما تخطي الدور الرابع في أستراليا المفتوحة وأصبحت آشلي بارتي المصنفة الأولى عالميا المرشحة الأولى في بلادها أستراليا لتكرار إنجاز كريس أونيل والفوز بلقب أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم.
لكن ستوسر استهلت مشوارها بطريقة جيدة يوم الثلاثاء لتفوز على روبن أندرسون 6-7 و6-3 و6-3 في مباراتها الافتتاحية.
وقالت بطلة أمريكا المفتوحة السابقة إن قرار اعتزال منافسات الفردي بعد انتهاء أستراليا المفتوحة منحها حافزا جديدا.
وأضافت ستوسر للصحفيين "الأمر بات أسهل نوعا ما لأنه يشبه إلى حد ما هذه فرصتك الأخيرة، إذا لم تفعل ذلك الآن، فلن تحصل على فرصة أخرى للقيام بذلك".
وستلتقي ستوسر، التي بلغت الدور الثاني أيضا في ملبورن بارك العام الماضي لتنهي سلسلة من خمس هزائم متتالية في الدور الأول، مع أنستاسيا بافليوتشنكوفا المصنفة العاشرة في الدور المقبل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق