اغلاق

زيمبابوي تصعق غينيا في كأس الأمم الأفريقية

ياوندي (تقرير رويترز) - حققت زيمبابوي، التي ودعت المنافسة بالفعل، فوزا مفاجئا 2-1 على غينيا في كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في ياوندي يوم


(Photo by KENZO TRIBOUILLARD/AFP via Getty Images)

الثلاثاء، لكن المنتخب الغيني نجح رغم الهزيمة في التأهل إلى دور الستة عشر في المركز الثاني بالمجموعة الثانية.
وهز القائد نوليدج موسونا وكوداكواشي ماهاتشي الشباك في الشوط الأول لتحقق زيمبابوي فوزها الأول بعد هزيمتين في أول مباراتين وتنهي الدور الأول في المركز الأخير في المجموعة.
وقلص نابي كيتا الفارق لصالح غينيا في بداية الشوط الثاني لكن فريقه لم يستطع إدراك التعادل. وحصل لاعب وسط ليفربول على إنذار في الدقائق الأخيرة مما يعني غيابه عن مباراة دور الستة عشر، في ضربة أخرى لآمال غينيا.
واحتلت السنغال صدارة المجموعة بعد تعادلها بدون أهداف مع مالاوي في بافوسام. وتتساوى مالاوي مع غينيا ولكل منهما أربع نقاط لكن غينيا احتلت المركز الثاني لتفوقها في مباراتها ضد مالاوي.
وأتيحت لغينيا أول فرصة في المباراة عندما خرج حارس زيمبابوي تالبرت شومبا لمطاردة كرة لكنه لم يلحق بها، ليعطي سوري كابا فرصة التسجيل في الدقيقة 24.
لكن المهاجم أضاع الفرصة ونجح مدافع زيمبابوي بروس كانجوا في لمس الكرة ليبعدها عن المرمى.
وبعد دقيقتين افتتح موسونا التسجيل حيث ارتقى بدون رقابة بين مدافعي غينيا ليسدد برأسه في المرمى من مسافة قريبة.
وجاء الهدف الثاني قبل دقيقتين على الاستراحة عندما أطلق ماهاتشي تسديدة بقدمه اليسرى مرت من أسفل جسد حارس غينيا علي كيتا.
وبدأت غينيا الشوط الثاني جيدا وسدد كيتا كرة قوية في المرمى ليقلص الفارق.
وفتح الهدف المجال أمام شوط ثان مثير مع بحث غينيا عن التعادل لكن زيمبابوي صمدت لتضع حدا إلى سلسلة من 14 مباراة بدون فوز بدأت في مارس آذار الماضي.
قال نورمان مابيزا مدرب زيمبابوي "نعود إلى الوطن ببعض الفخر وهذا هو المهم بالنسبة لنا".
وشهدت المباراة أول سيدة تقوم بتحكيم مواجهة في كأس الأمم الأفريقية، وهي الرواندية سليمة موكانسانجا البالغ عمرها 35 عاما، والتي سئمت من اعتراضات كيتا المستمرة حول إضاعة الوقت من قبل لاعبي زيمبابوي وأنذرته في الدقيقة الأخيرة.
وهذا هو الإنذار الثاني لكيتا في الدور الأول وسيؤدي إلى غيابه عن مباراة غينيا في دور الستة عشر في بافوسام في 24 يناير كانون الثاني ضد صاحب المركز الثاني في المجموعة السادسة، الذي ستتحدد هويته بعد غد الخميس.
وكانت زيمبابوي ودعت بالفعل المنافسة على التأهل وأصبحت أول دولة تخرج من البطولة حسابيا بعد خسارتها أول مباراتين.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق