اغلاق

التربية الفلسطينية واتحاد المعلمين يحتفيان بـ ‘مساواة الإداريين بالمعلمين‘

احتفت وزارة التربية والتعليم والاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، بالقرار الحكومي القاضي بمساواة الإداريين من أصل إداري بزملائهم الإداريين من أصل معلم،


تصوير: دائرة الإعلام التربوي  

حيث جاء هذا القرار بعد أعوام من العمل النقابي والمثابرة والمتابعة الحثيثة.
وتم تنظيم احتفالية خاصة، احتضنتها قاعة " الشهيد ياسر عرفات : في مقر الوزارة، بمشاركة وزير التربية أ.د مروان عورتاني، والأمين العام لاتحاد المعلمين سائد ارزيقات، بحضور وكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكلاء المساعدين والأسرة التربوية.
وفي كلمته، شدد الوزير عورتاني على " أهمية هذا الاستحاق الذي يشكل مرتكزاً؛ لتمكين النظام التربوي، وتحقيق العدالة والمساواة والرضا الوظيفي ؛ وبما يضمن الحفاظ على مصالح المؤسسة التربوية والارتقاء بها، مؤكداً على روح الشراكة مع اتحاد المعلمين والجهود المبذولة؛ لخدمة المعلمين والكوادر التربوية، والمضي قُدماً في فتح مسارات جديدة تتسم بالحيوية والمرونة ".
وتطرق عورتاني إلى ما تقوده "التربية" من حراك فاعل يستهدف تدعيم بيئة المدرسة ؛ كونها المنشأة الأهم التي تنتج وتتشكل فيها العقول وتتحقق فيها غايات التنشئة، وإنجاز هيكلية جديدة بروح عصرية، وإتمام متطلبات مهننة التعليم، واللامركزية الرشيدة، وغيرها. 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق