اغلاق

الفنان عبدالله مريح يتحدث عن بداياته وأعماله

حبه للفن وارتباطه بالمادة سواء التراب او الخشب او المعدن، جعلاه يدخل في مجال الفن من أوسع ابوابه. فقد بدأ الفنان عبدالله مريح من مدينة طمرة قبل اكثر من عشرين
Loading the player...

عاماً العمل  بمختلف  المواد  والألوان ليحولها  الى اعمال فنية غاية  في الجمال ، ليتوجه فيما بعد لدراسة الفن العلاجي في معهد بيت بيرل، الخاص بشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، ولكن بسبب تأثره الكبير نفسياً اثناء خوضه في هذا المجال قرر التنحي والتركيز فقط على انتاج اللوحات الفنية والرسم.
مراسل قناة هلا، فتح الله مريح، التقى مع الفنان عبدالله مريح وتحدث معه عن بداياته في الفن وعن اعماله الفنية المختلفة وعاد الينا بالتقرير التالي...

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق