اغلاق

معلمون من مدرسة المطران في الناصرة :‘ تغيير منظومة امتحانات البجروت سيمكن الطلاب من اظهار قدراتهم ‘

أعلنت وزارة التعليم، في الأيام الأخيرة، عن تغيير جذري بمنظومة امتحانات البجروت، والتي من المقرر ان تنطلق في العام الدراسي القادم . وبحسب المخطط المرتقب،
Loading the player...

سيتقلص عدد امتحانات البجروت بصورة كبيرة، حيث انه سيتم اختبار الطلاب فقط في أربعة حتى خمسة مواضيع، وهي: اللغة الإنجليزية، الرياضيات، لغة أخرى، وموضوع إضافي يختاره الطالب، وسيتمكن الطالب أيضا من اختيار موضوع آخر إذا رغب بذلك، على سبيل المثال العلوم أو علوم الكمبيوتر .
وباستثناء الاختبارات الخارجية، سيتم تدريس مواد أخرى مثل الدين والأدب والتاريخ والمدنيات وغيرها من مواضيع لكن سيكون الاختبار بها داخليا.
مراسلة قناة هلا الفضائية، بيداء أبو رحال، التقت بمدير مدرسة المطران في الناصرة، المربي سمعان أبو سني، وعدد من أفراد طاقم الهيئة التدريسية وسألتهم عن انطباعهم الأولي من هذا المخطط .

" الأمر يختلف حسب التخصص "
وقال سمعان أبو سنة مدير مدرسة المطران – الناصرة ، في حديثه لقناة هلا :" البجروت هو امتحان مركب من مواد من فترة الثانوية ، بمعنى أنه ليس من صف 12 فقط وانما هناك مواد من الصف العاشر أيضا . وقبل سنوات كان الطالب يقدم موادا كثيرة للبجروت وكان هذا الامر يشكل ضغطا كبيرا على الطلاب ، من ناحية دراسية ومن ناحية الاستعداد  ".
وأضاف أبو سنة :" في فترة الكورونا صار تخفيف أكثر على الطلاب وسارت الأمور على ما يرام . ومؤخرا قررت الوزيرة أن يكون بجاريت من 4-5 مواضيع ، وهي : رياضيات ، اللغة الإنجليزية ، لغة الأم ، واللغة العبرية ، وأيضا موضوع التخصص . وهذا الأمر يختلف ان كان التخصص تكنولوجيا فممكن أن يكون هناك 10 وحدات . أما الملفت للنظر فهو أن هناك امتحانات داخلية وهذا ما اعتدنا عليه في اخر سنتين . لكن هناك وظيفة بمستوى جامعي ، وهذا أمر جيد جدا " .
وعن موضوع المراقبة على الطلاب ، أوضح أبو سنة :" لا يوجد فرق من سيراقب على الطلاب ، فنحن زرعنا في طلابنا أنه هذه قيمة مهمة جدا لا تفرق لديه من سيراقب عليه في الامتحان ".

" تقدم كبير في التعليم "
من جانبها ، قالت الطالبة رؤى رائد زعبي لقناة هلا :" حسب رأيي هذا تقدم جيد جدا ، لأن كل طالب يكون عنده المجال لكي يبدع ويفهم المادة أكثر ، وأن تصله الرسالة من المواد المطلوبة وتترسخ في ذهنه . وأعتقد أن هذه الطريقة أنجع بكثير للتعليم ، لأن كل طالب سيتمكن من اظهار قدراته بطريقة مختلفة ، بدون ضغط امتحان . بال العكس فقد يطور مهارات جديدة لديه نحن بحاجة لها في الجامعة " .
وأضافت الطالبة رؤى :"  موضوع المراقبة يعتمد على الطالب نفسه ، ان كان يعرف المراقب وتأثر بتواجده أو لا " .

" الرسالة فيها نزاهة وحتى تكون مراقب بجروت يجب أن تكون نزيها "
بدوره ، أكد المربي علاء يوسف من عيلبون لقناة هلا " دائما نتحدث عن الرياضيات كموضوع مركزي في المدرسة ، وجدية المدرسة تتجلى في موضوع الرياضيات ، ودائما لدينا في مدرسة المطران ورشات عمل وجلسات عن كيفية تمرير مواضيع الرياضيات وكيف نجعل طلابنا يعتمدون على أنفسهم " .
وأضاف المربي علاء يوسف :" الجو الذي يقولون فيه أنه ممكن أن نشك في نزاهة المعلم فهذا جو لا أحبه ، حتى لو كان الامتحان داخليا والمعلم راقب على طلابه فان معلمينا عندهم الضمير الكافي أن يضعوا للطالب علامته بانصاف التي يستحقها .  الرسالة فيها نزاهة وحتى تكون مراقب بجروت يجب أن تكون نزيها " .

" المراقبون الخارجيون لا يضايقون الطلاب "
وختاما ، أوضحت المربية جولييت دعيم قسيس من حيفا أن " طلابنا لا يهتمون ان كان البجروت داخليا في المدرسة أو خارجيا ، فطلابنا يصلون الى امتحان البجروت متمكنين ومستعدين جيدا للامتحان " .
وأضافت :" الصعوبة الوحيدة التي ممكن أن تواجه طلابنا هي القواعد ، ولكن نحن نقوم بتدريبهم كثيرا وبصورة مكثفة ، وهكذا نتغلب على الصعوبات " .
أما عن موضوع الرقابة ، فأكدت المربية جولييت دعيم قسيس أن " غالبا المراقبين الخارجيين لا يضايقون الطلاب ، فيكون الطالب جالسا ومرتاحا ويحل امتحانه " .


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق