اغلاق

مدراء مكاتب سياحة في البلاد :‘ التقييدات أحدثت بلبلة كبيرة – أملنا كبير بتحسن قطاع السياحة قريبا ‘

أكد عاملون في مكاتب السياحة أن الركود عاد يحكم قبضته على القطاع في الآونة الأخيرة بعد فترة من الانتعاش المؤقت التي تلت رفع تقييدات الكورونا في البلاد.
Loading the player...

كما وأشاروا خلال حديث لقناة هلا الى ان الوضع الوبائي والتقييدات والبلبلة الكبيرة في التعليمات داخل البلاد وخارجها شكلت ازمة ملحوظة على القطاع السياحي بمختلف جوانبه منذ بداية العام الجديد.
للاستزادة اكثر حول الموضوع، قام مراسل قناة هلا الفضائية، فتح الله مريح بلقاء عدد من مدراء مكاتب السياحة للحديث معهم اكثر حول وضع المكاتب السياحية في الوقت الحالي، وعاد الينا بالتقرير التالي..

" متطلبات السفر فيكل دولة تحدث حالة من الغضب والبلبلة لدى المسافرين "
وقال ماهر إبراهيم عضو مكتب الطيران العالمي ومدير مكتب سياحة ، في حديثه لقناة هلا :" وضع السياحة ومكاتب السياحة يرثى له ، فالوضع على ما يبدو غير لطيف ، واجمالا شهر 1 وشهر 2 أضعف الأشهر اقتصاديا في كل مرافق الحياة بشكل سنوي ، خاصة مكاتب السياحة في البلاد . الأمر الاخر هو بسبب التقييدات والبلبلة التي تحدث بسبب متطلبات كل دولة وأحيانا هناك غضب من الجمهور المسافرين لأن الطلبات أكثر من اللازم ، متعبة ومكلفة أيضا " .
وأضاف ماهر إبراهيم لقناة هلا :" في ظل تقييدات الكورونا ، أنصح المواطنين أن يتوجهوا الى وكلاء السياحة أصحاب الخبرة لكي يعطوهم الجواب الشافي والكافي لمتطلبات كل دولة ودولة وما هي القوانين التي تسري ، حتى لا تصل الى المطار وتعود أدراجك كما حدث مع كثير من جمهورنا ومسافرينا في فترة الكورونا " .

" من ضرب السياحة في العالم هي الكورونا ، وهي الحل "
وأكد ماهر إبراهيم لقناة هلا " بتصوري ومن خلال خبرتي في مجال السياحة مدة 25 عاما ، فان أسوأ فترة مرت على السياحة ومكاتب السياحة في البلاد هي السنتين الأخيرتين ن وتحديدا شهري 1 و 2 الماضيين " .
وأكد مدير مكتب السياحة ماهر إبراهيم لقناة هلا أن " من ضرب السياحة في العالم هي الكورونا ، وهي الحل . بمعنى اذا كانت طفرة أوميكرون الأخيرة لهذا الفيروس فان السياحة ستعاود نشاطها في الأشهر القادمة ( 3 ، 4 ) ، وفي الصيف سيكون نشاط كبير للسياحة . انما ان حدثت موجة جديدة فللأسف سوف نقبع في المشاكل وخيبة الأمل والتراجع أكثر وأكثر " .

" لدينا كبير بتحسن قطاع السياحة قريبا "
بدوره ، قال جمال حجازي مدير مكتب السياحة ، لقناة هلا :" البلبلة موجودة في قطاع السياحة بدون شك ، فمن يريد السفر اليوم يجب أن يقوم بتعبئة الكثير من الأوراق ويجري العديد من الفحوصات ، وقت المغادرة ووقت العودة الى البلاد . ولكن الأمل كبير ان شاء الله اننا وصلنا الى نهاية هذه البلبلة " .
وأضاف جمال حجازي لقناة هلا :" كما نرى الان فان هناك أملا بتحسن السياحة ، حيث أن كل الدول خضراء ومصرح لك بالسفر أينما شئت ، وامكانيات السفر الى أي مكان تريده موجودة . ومعروف لدينا أن شهري 1 و 2 يكون أقل عدد مسافرين فيهما " .

وحول الوجهات المطلوبة للمسافرين ، قال جمال حجازي :" الوجهات مطلوب لكل أنحاء العالم وليس لاسطنبول فقط ، هناك طلب كبير على السفر الى دبي " .


مسجد أيا صوفيا في اسطنبول - تصوير بانيت

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق