اغلاق

التجار في عكا يشكون من تراجع الحركة التجارية في رمضان : ‘ لا يوجد زوار .. اللسان يعجز عن وصف وضع السوق ‘

يأمل التجار وأصحاب المطاعم والمحال التجارية في سوق عكا القديم، بأن تنتعش الحركة التجارية في محالهم خلال شهر رمضان المبارك... اذ يعول التجار على الزوار الذين من
Loading the player...

المتوقع ان يزوروا مدينة عكا خلال الشهر الفضيل وكذلك خلال فترة الأعياد.
إلا أن بعضهم اكد لمراسل موقع بانيت وقناة هلا ان موجة الغلاء والازمة الاقتصادية ساهمتا في تراجع الحركة التجارية في السوق.
ويقول عصام جلاوي : " لا أجد من أقوله، فاللسان يقف عاجزا امام وضع السوق، على الرغم من اننا مدينة سياحية لكن للأسف لا يوجد زوار لدينا".
من جانبه، قال عمر ادلبي: " ان سوق عكا القديم يعاني من صعف الاقبال، وضعف الحركة الشرائية، وقلة الزوار، لكننا نأمل بتحسن الأوضاع خلال شهر رمضان المبارك".

" نسبة مبيعاتنا انخفضت - في رمضان يكثر الطلب على المكسرات"
أما سعيد جارحي، فقال: "ان نسبة مبيعاتنا انخفضت عما كانت عليه سابقا، لكننا نفعل ما علينا ونجهز محالنا بكل ما يلزم الزبائن، وها نحن ننتظر تغير الأحوال للأفضل ان شاء الله".
وحول اقبال الناس في رمضان، قال جارحي: "عادة ما يكون التحضير لرمضان قبل بدء الشهر بيومين، ويفضل الأهالي شراء كل مستلزمات الشهر دفعة واحدة، لذلك خلال شهر رمضان يكون الاقبال اقل نوعا ما، وفي رمضان يزداد الطلب على المكسرات أكثر من غيرها، انها تمنح الصائم الطاقة".

"الأجواء الرمضانية لا تزال حاضرة في عكا"
من ناحيتها، ترى سعاد منصور "انه على الرغم من الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر على الناس ، إلا أن الأجواء الرمضانية لا تزال حاضرة في عكا".
اما منى أحمد فقالت: "الكثيرين يدخلون سوق عكا القديم، لكن قليلون هم من يشترون وذلك يرجع لموجة الغلاء والضائقة الاقتصادية التي يمر بها الجميع. فالوضع صعب جدا".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق