اغلاق

هاليب تسحق بادوسا لتبلغ دور الثمانية في ويمبلدون للتنس

لندن (تقرير رويترز) - قدمت سيمونا هاليب البطلة السابقة أداء رائعا في عودتها إلى الملعب الرئيسي اليوم الاثنين لتسحق الإسبانية باولا بادوسا المصنفة الرابعة

 
هاليب تحتفل بفوزها على بادوسا ببطولة ويمبلدون للتنس اليوم الاثنين - (Photo by Shi Tang/Getty Images)

 بنتيجة 6-1 و6-2 وتبلغ دور الثمانية في بطولة ويمبلدون للتنس.
وفي ظهورها الأول على الملعب الرئيسي منذ انتصارها على سيرينا وليامز في نهائي 2019، قدمت اللاعبة الرومانية المصنفة 16 في البطولة أداء رائعا.
وسددت هاليب 17 ضربة ناجحة، وكسرت إرسال بادوسا خمس مرات لتحسم المواجهة في ساعة واحدة.
وقالت هاليب "إنه المكان الذي أردت أن أكون فيه اليوم. أعتقد أنني قدمت أداء رائعا. مواجهة (بادوسا) صعبة دائما، فهي لاعبة رائعة.
"كنت متوترة قبل المباراة، لكني استمتعت بالعودة إلى الملعب الرئيسي أمام هذه الجماهير الرائعة، والتي تشجعني دائما. من الرائع أن أعود إلى هنا".
وجاءت نتائج هاليب مخيبة في البطولات هذا الموسم، لكنها أصبحت واحدة من المرشحات للقب في ويمبلدون إذ لم تخسر أي مجموعة في البطولة، كما أنها الوحيدة التي سبق لها الفوز باللقب وحققت انتصارها 11 على التوالي على ملاعب نادي عموم إنجلترا.
وقالت هاليب التي غابت عن نسخة العام الماضي للإصابة فيما الغيت البطولة في 2020 بسبب كوفيد-19 "أنا سعيدة بالأداء الذي أقدمه في البطولة حتى الآن. الأمر يتحسن في كل يوم.
"أتطلع لخوض المباراة المقبلة وتقديم أفضل ما لدي مثل اليوم".
وخسرت هاليب أربعة أشواط فقط في المواجهة الوحيدة السابقة ضد بادوسا في مدريد في أبريل، وتحولت مواجهتهما الثانية إلى مباراة للنسيان للاعبة الإسبانية التي تغلبت على البطلة السابقة بترا كفيتوفا في الدور السابق.
وخسرت هاليب، المصنفة الأولى عالميا سابقا والتي أحرزت لقبها الأول في البطولات الأربع الكبرى في فرنسا المفتوحة 2018، ثلاث نقاط فقط عند امتلاك الإرسال، فيما كسرت إرسال منافستها الإسبانية ثلاث مرات لتحسم المجموعة الأولى في 22 دقيقة.
وأنقذت بادوسا ثلاث فرص لكسر إرسالها وحافظت عليه في الشوط الرابع من المجموعة الثانية، لكن هاليب أظهرت قدرة كبيرة على تغطية جميع أرجاء الملعب وقدمت أداء ثابتا من عند الخط الخلفي لتكسر إرسال منافستها وتقترب من حسم المباراة.
وكسرت هاليب إرسال بادوسا مرة أخرى وحسمت المباراة من الفرصة الثالثة عندما أطاحت بادوسا بضربة أمامية خارج الملعب لترتكب 21 خطأ سهلا.
وقالت هاليب التي كادت أن تعتزل بعد العديد من الإصابات في 2021 "عملت بجد حقا في آخر شهرين أو ثلاثة. أنا سعيدة بكل ما حققته.
"لهذا ألعب بشكل أفضل في كل مرة، وأكتسب الثقة، وأشعر بذلك في أدائي. أحفز نفسي بقدر المستطاع، وما زلت أريد التطور".
وتلعب هاليب ضد الأمريكية أماندا أنيسيموفا من أجل مكان في الدور قبل النهائي يوم الخميس.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق