اغلاق

لجنة مكافحة المخدرات البرلمانية تزور مدينة اللد

عمم المكتب البرلماني للنائب طلب الصانع بيانا صحافيا على وسائل الاعلام وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، حول زيارة لجنة مكافحة المخدرات والكحول البرلمانية مدينة اللد.


مجموعة صور خلال الزيارة

جاء فيه فيما جاء: "استمراراً للجهود التي تقوم بها لجنة مكافحة المخدرات والكحول برئاسة النائب طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي لطرح قضايا الوسط العربي في المدن المختلفة في المجالات الاجتماعية، الثقافية، الاقتصادية  كعوامل أساسية لمكافحة العنف، تعاطي المخدرات والكحول والظواهر الاجتماعية السلبية، عقدت اللجنة جلستها في مدينة اللد، بمشاركة رئيس البلدية مائير نيتسان، الطاقم الإداري في البلدية، ممثلين عن الوزارات الحكومية المختلفة وممثلين عن المواطنين العرب في المدينة.
في مستهل الجلسة، اكد النائب الصانع ان هذه الجلسة للجنة التي تعقد في مدينة اللد ليست وليدت الصدفة, وانما تعكس المكانة الخاصة لهذه المدينة وسكانها والاهتمام بقضاياهم.
واضاف الصانع، ان مكافحة الظواهر السلبية من تعاطي مخدرات، العنف لا يكون الا من خلال معالجة الاسباب الجوهرية التي تشكل دفيئه لتطور هذه الظواهر السلبية، من بطالة، فقر، تسرب من جهاز التعليم، عدم وجود اطر للتعليم اللا منهجي، ازمات سكن، والتي في المحصلة تساهم في انتشار الظواهر السلبية.
وطلب النائب الصانع من رئيس البلدية شرحا وافيا عن الخدمات والمشاريع التي تقوم بها البلدية لتطوير الوسط العربي في مجالات توفير الامن الشخصي، حل ازمات السكن، وواقع التعليم في المدينة.
وقد ذكر رئيس البلدية المعين نيتسان، انه طرأ تراجع في منسوب العنف في السنة والنصف الاخيرة نظرا للعمل المشترك بين البلدية والاهالي والتعاون، واقامة شرطة محلية ساهمت بشكل ايجابي بتوفير الامن الشخصي والتعاون المتبادل.
بما يخص تطوير المؤسسات التعليمية فانه تمت اقامة مدرسة ثانوية للعلوم ومدرسة نظرية ومركز للتعليم التكنولوجي، وفي بداية العام الدراسي القادم سيتم افتتاح المدرسة الثانوية الحديثة بعد ان يتم انتهاء عملية البناء في الاشهر القادمة". واضاف البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: "وخلال الرد على استفسار احد المواطنين، ذكر انه تم نشر مناقصة لاعادة بناء اربع روضات في حي المحطة تعرضت للحرق، كذلك قضية تفعيل خطوط المواصلات المحليه التي توقفت في اعقاب احتجاج شركة المواصلات التي تقوم بتنظيم السفر داخل الاحياء العربية.
كما تبين خلال اللقاء نقص كبير في اطر للتعليم اللا منهجي وخاصة انعدام مركز جماهيري في الوسط العربي، وفي هذا الصدد اوصت اللجنة تخصيص المركز الجماهيري شيكاغو المغلق لخدمة المواطنين العرب حتى اقامة مركز جماهيري للوسط العربي.
بما يخص  ازمة السكن وتطوير البنيه التحتيه في الاحياء العربية، ذكر رئيس البلدية انه يسعى لاقرار خرائط هيكلية تتيح امكانية تطوير مرافق عامة من مؤسسات عامة، شوارع، دون الاضطرار لهدم بيوت سكنية قائمة ومسكونة، وانه قد اعلن هذا وهو ملتزم بذلك وهو يترأس لجنة توجيه لحل قضية التنظيم والبناء في الاحياء العربية"- الى هنا نص البيان الذي عممه المكتب البرلماني للنائب طلب الصانع ووصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما.



لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق