اغلاق

صفدي يستمر بعمله الانساني لدعم الشعب السوري

يلقي مندي صفدي الخبير بالشؤون السورية الضوء على عمله خلال سنوات الثورة ، وعلى دور اسرائيل الانساني في تقديم المساعدات الانسانية للشعب السوري،



 وكان له دور مركزي بإقناع الحكومة باستقبال المصابين السوريين لتلقي العلاج واقامة مشفى ميداني على الحدود.
مندي صفدي يكشف أيضا عن محاولات اغراء من قبل ابناء عائلة الاسد الذين توجهوا اليه بمحاولة اقناعه لتغيير موقفه ولتقديم تقارير كاذبة ضد المعارضة للحكومة، وذلك بمقابل مغري الا انه رفض عروضهم واختار الوقوف لصف الحق والانسانية.
" المساعدات الانسانية والمعدات الطبية التي مدتها اسرائيل للشعب السوري تفوق المساعدات التي قدمتها الدول العربية سويا، الفرق الوحيد ان اسرائيل تساعد بما يشفي ويغذي الشعب السوري، والدول العربية تقدم لهم بالأغلب ما يقتلهم ويسيل دماءهم، فلو وقفت دول القمة العربية واصدقاء سوريا موقفا حاسما لفرض الحظر الجوي على سوريا، لكانت المعركة حسمت منذ زمن طويل، لكن تحرك الدول العربية يقتصر على الشعارات الداعمة، ولم يتم اي ضغط على الناتو لفرض الحظر الجوي " قال صفدي .
وعلى السؤال عن الطائفة الدرزية بسوريا قال مندي صفدي: " الدروز كباقي الاطياف السورية فعالة في الثورة مع تواجد قسم ممن يدعمون النظام، وللدروز مواقف مشرفة حيث فتحوا بيوتهم لاستقبال اللاجئين، وبالنسبة للدعم والمساعدات فتصلهم كما تصل لباقي الشعب السوري، ونتمنى ان لا يتضرروا من المعارك لكن القدر فوق كل شيء " .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق