اغلاق

الرياضي كفر قاسم يكتفي بالتعادل مع محني يهودا

بحضور المئات من مشجعي النادي الرياضي كفر قاسم، حل الفريق القسماوي ضيفا على هبوعيل محني يهودا، وعاد بنقطة واحدة نتيجة تعادله بهدفين لكل منهما ،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من المباراة

رغم تفوق الفريق القسماوي بالأداء في هذه المباراة.
مدرب النادي الرياضي كفر قاسم اريك غيلروفتش أجرى تبديلات اضطرارية على تركيبة الفريق، فقد تغيّب صهيب فريج بسبب الإصابة، وكذلك سامح مرعب الذي يتعافى من الاصابة والمدافع عامر منصور ومحمد لافي، ايرز طال بديلا لصهيب فريج في وسط الملعب المتاخر والشاب عبد الله طه ابن التاسعة عشرة في وظيفة الظهير الايمن.
ورغم سيطرة الفريق القسماوي على مجريات المباراة في دقائق كثيرة من الشوط الاول واضاعة فرصتين في ربع الساعة الأولى، الا ان هدف التقدم كاد يسجله فريق محني يهودا بعد ان اشار الحكم المركزي ايتاي مزار في الدقيقة الـ 21 الى النقطة البيضاء بعد ان لمس لاعب قلب الدفاع القسماوي عمري نفيه الكرة في الهواء بيده إثر ضربة ركنية، لكن الحارس القسماوي غال مسيكا تألق في صد ضربة الجزاء التي نفذها مهاجم محني يهودا الممتاز نتانئيل فعكنين. وفي الدقيقة 25 ينفرد محمد بدير لاعب خط الوسط بالحارس المحلي انغلشطاين لكنه يضيع فرصة ذهبية لتقدم فريقه. وفي الدقيقة 39 ضربة ركنية لصالح محني يهودا حيث يخرج الحارس مسيكا لكنه لم يلامس الكرة في الهواء لتصل لرأس فعكنين الا ان راسيته عن بعد 5 أمتار تمر بجانب قائم المرمى.

احداث الشوط الثاني
في الشوط الثاني تغير كل شيء من ناحية الاداء القسماوي، حيث أصبح اداء منظما، وهجماته اصبحت خطرة. وفي الدقيقة 51 يقود المدافع الممتاز امير بدير هجمة سريعة من الجهة اليسرى لكن كرته تصطدم بالمدافع لتخرج ضربة ركنية، حيث يتصدى لها محمد بدير ليرفعها الى رأس الشاب عبد الله طه ليرتفع من بين جميع اللاعبين وبضربة راسية يهز شباك محني يهودا معلنا تقدم الفريق القسماوي بهدف دون مقابل.
لم تمر سوى اربع دقائق ليعود هداف محني يهودا نتانئيل فعكنين ليحرز هدف التعادل لفريقه اثر هجمة سريعة امام المرمى القسماوي بعد ضربة حرة عن بعد 35 مترا وارتداد للكرة.
في الدقيقة 57 هجمة سريعة لفريق القسماوي تصل الكرة بعد محاولات تصويب للمرمى الى قدم المهاجم رافي سيجال الذي يدفع بالكرة عن قريب الى الشباك معلنا تقدم كفر قاسم مرة أخرى.
وفي الدقيقة 61 المهاجم رئبال صرصور يصوب كرة بقدمه اليمنى الى القائم عن بعد امتار قليلة، ليعود رئبال مرة اخرى امام مرمى فارغ في الدقيقة 78 لتعلو كرته عن بعد خمسة امتار فوق العارضة.
وبدلا من التفوق بهدف ثالث ورابع سجل فريق محني يهودا هدف التعادل من قبل المهاجم البديل اليران مجول.
في الدقيقة 85 بطاقة حمراء لحارس فريق محني يهودا غال انجلشطاين بعد ان اعتدى على المهاجم القسماوي رافي سيجال في اعقاب كرة مشتركة بينهما على كرة مرفوعة. وفي الدقائق المتبقية من المباراة لعب فريق محني يهودا بعشرة لاعبين ورغم الهجمات المتتالية للفريق القسماوي على مرمى الحارس البديل غال لوبوطن الا ان الفرص ضاعت كلها لتنتهي المباراة بتعادل غير منصف للفريق القسماوي 2:2.












































































































































































































لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق