اغلاق

احتفال بهيج بافتتاح رابطة المناره الاكاديمية بالطيبة

نظمت رابطة المنارة الاكاديمية في الطيبة امسية افتتاحية لرابطة "منارة" الاكاديمية بالطيبة ، حيث اجتمع الحضور امام قاعة التبواح بايس في الطيبة .
Loading the player...

وتولت عرافة الامسية هناء حاج يحيى طالبة دراسات عربية اسلامية سنة رابعة في جامعة تل ابيب ، التي رحبت بالحضور الكريم ، وشكرتهم على تلبية الدعوة لما فيه مصلحة الطيبة وتشجيع الرابطة معنويا على استمرارها، حيث افتتح اعضاء ومنظمو الامسية بوقفة على بنشيد "موطني"ومن ثم شاهد الحضور فيلم قصيرا حول اعضاء الجمعية وتعرفوا على اماكن تعليمهم في الجامعات المختلفة.
 
سعيد حاج يحيى: " دور الاكاديمين في الطيبة اصبح غير محسوس وغائبا عن الساحة"
كما وتخللت الامسية كلمة طالب الحقوق في جامعة حيفا سعيد حاج يحيى الذي تحدث خلال كلمته قائلا: " ليس فقط المعلمون يستطعون القيام بمهام وتغيير المجتمع في الوسط العربي ، لكن الطيبة لؤلؤة المثلث كانت ولا زالت احدى اكبر البلدات المتصدرة للطلاب الاكاديميين، فحسب الابحادث الاخيرة التي رأيناها فان الطيبة تحمل اكبر نسبة طلبة علم في الجامعات المختلفة، فدور الاكاديمين في الطيبة اصبح غير محسوس وغائبا عن الساحة، فالموقف الطيباوي في الوضع الراهن اصبح صعبا بل شبه مستحيل".

قصي حاج يحيى:" ليس غريبا ان الطيبة كانت الرائدة في ارسال الطلاب الى الجامعات"
كما وتحدث د. قصي حاج يحيى الباحث والمحاضر في الكلية الاكاديمية في بيت بيرل فقرة تحت عنوان تحديات التعليم العالي في المجتمع العربي والطيبة تحديداً قائلا: " الطيبة كانت اول بلد تصدر طلاب وطالبات الى الجامعة العبرية اذكر ان اول طالبة عربية درست الجامعة هي هدى الناشف وهي بروفيسورة متقاعدة موجودة الان في القاهرة، ونذكر ايضا وجود عدد اخر من الطيبة الذي درسوا وكانوا من الاوائل في الجامعات، منهم غازي جبارة، وليس غريبا ان الطيبة كانت الرائدة في ارسال الطلاب الى الجامعات ولكن ليس فقط في الجامعة العبرية، بل اينما جامعات البلاد الاخرى وخارجها، مما من شك ان هناك الكثير من التحديات والصعاب التي تقف امام الطلاب الذكور والاناث على حد سواء، التحدي الاول هو التحدي الداخلي هو ان الطلاب العرب ينهون تعليمهم في مدارس ذات مستوى تعليمي وثقافي ليس بمستوى عالياً، نسبة الاستحقاق في البجروت هي ليست عالية ".

فقرات فنية من مواهب طيباويين
كما وتخللت الامسية فقرة فنية مقطع من الموسيقى باعداد كل من يوسف سلامة من قلنسوة، وبكر عازم من الطيبة، كما وقدمت ريما مصاروة اخصائية التنمية البشرية فقرة تحت عنوان ما بعد النجاح. كما وقدم البروفيسور رامي الحاج علي المحاضر في كلية الهندسة في جامعة تل ابيب تحت عنوان النجاح في المسيرة الاكاديمية وتجربته الشخصية .


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



























































































































































لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق