اغلاق

خيبة أمل بسخنين بعد الخسارة والهدف اعادة كليبات

تلقى فريق اتحاد أبناء سخنين أمس السبت خسارته الاولى هذا الموسم تحت قيادة المدرب ايلي كوهن والاولى أيضا في استاد الدوحة، وذلك أمام فريق نادي الرياضي أشدود بالنتيجة 3-2.


الصور من مباراة الأمس أمام أشدود

وقد تلقت ادارة الفريق الخسارة بخيبة امل خاصة وأنها كانت فرصة ممتازة للفريق بالابتعاد عن صراعات قاع اللائحة. وقد وجهت خيبة الامل الاكبر نحو اللاعب اليوناني يانيس بابادوبلوس فبعد أن لفت نظر الجميع في بداية الموسم، تراجع أداؤه بشكل ملحوظ منذ أن عاد من اصابة أوقفته نحو ثلاثة أسابيع، ومنذ عودته لم يعد ذلك اللاعب المؤثر بشكل كبير على أرضية الملعب كما كان سابقا.

ادارة الفريق السخنيني تنوي تقوية كادر اللاعببين بضم لاعب أو اثنين على الأقل
ومن ناحية أخرى فبعد أن تم تحرير المهاجم ميلان بويوفيتش من الفريق قبل أقل من أسبوع، تنوي ادارة الفريق السخنيني تقوية كادر اللاعببين بضم لاعب أو اثنين على الأقل خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، والاسم الاكثر مندرجا في أجندة اللادارة هو المهاجم محمد كليبات الذي لعب يلعب حاليا في فريق مكابي حيفا ولا يأخذ دقائق كافية هناك الشيء الذي قد يقوي عزيمته بترك فريق مكابي حيفا والعودة الى الفريق السخنيني بعد أن قضى موسمين ناجحين مع الفريق. أيضا من المتوقع احضار لاعب أجنبي أخر مكان بويوفيتش ومن المتوقع أن يكون أيضا في خط الهجوم.















لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق