اغلاق

امريكيون يبدعون مع طلاب كلية يوسف شاهين بالطيبة

نظمت كلية يوسف شاهين حلقات دراسية حول مواضيع القيادة والمبادرة في اللغة الانجليزية لطلاب من شريحة صفوف الثواني عشر ضمن المشاريع التربوية التي تقام،
Loading the player...

في كلية يوسف شاهين للعلوم والتكنولوجيا عمال1 في مدينة الطيبة، حيث حل ثلاثة طلاب جامعيين أجانب من الجامعة الأمريكية MIT من بوسطن في الولايات المتحدة ضيوفا على الكلية ، وعملوا مع الطلاب على مدار اربعة ايام متتالية عن مواضيع متعددة عن المبادرة والتفكير الخلّاق والإبداع لحل مشكلات من أجل التغيير ضمن مشروع MISTI الذي عرض من شبكة مدارس عمال في البلاد.
اختتم البرنامج بشكر كل من ساهم في الحلقات الدراسية: مدير الكلية الاستاذ عدنان عازم، عومري بار اون من شبكة عمال، ومركز اللغة الانجليزية الأستاذ بديع شناخر، والمعلمة فتحية مصاروة ومركزة المشاريع المعلمة فريدة جابر التي رافقت الطلاب ، ثم تم توزيع الشهادات للطلاب المشاركين الذين تميزوا بمستوى عال من اللغة الانجليزية والتفكير الإبداعي وتقديم هدية رمزية للطلاب الجامعيين الضيوف في وجبة غداء. من الجدير بالذكر أن كلية يوسف شاهين لطالما تميّزت وشاركت وتشارك في مثل هذه المشاريع المميزة لما فيه فائدة لطلابها.

"  كليتنا سباقة في المشاريع وهذا المشروع ليس فقط الوحيد بالانجليزية فهناك العشرات من المشاريع "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المربية فريدة جابر التي رافقت الطلاب خلال اللقاء الذي استمر 4 ايام في كلية يوسف شاهين ، قالت :" جامعة  MIT من احسن الجامعات في الولايات المتحدة وفي العالم كله، لذا قررت كلية يوسف شاهين للعلوم والتكنولوجيا الاشتراك في هذا المشروع لان هذه الجامعة تخص العلوم والتكنولوجيا ، ومن جانب اخر طلابنا يريدون ان يشاركوا اكثر في موضوع حول كيف يكون الانسان قياديا وكيف يختار وان يكون عنده مبادرات لصنع امور جديدة ومبادرات لحل مشاكل التي تواجه عصرنا، اخترنا 25 طالبا وطالبه وقمنا باضافة 3 طلاب بسبب انه كان اقبال من قبل الطلاب على الاشتراك في هذا المشروع ، فعمليا 28 طالبا من الطيبة وضواحيها فكل الطلاب متمكنون من اللغة الانجليزية وعندهم معرفة وحب استطلاع بما هو موضوع الروبوتيكا، المشروع نظم على مدار اربعة ايام ابتداء من يوم الاثنين حتى الخميس ، ونهاية الاسبوع ينظم احتفال وتوزيع شهادات للطلاب، والهدف من وراء هذا المشروع هو ان طالبا يستطيع ان يخرج بمنتج وهو ومجموعته يصنعوه وعلى مدار 4 ايام يشتغلون فيه وبعدما ينتهوا من صنعه يقومون بعرضه امام المجموعات، وثلاثة طلاب الذين اتوا من امريكا يقومون يتقييم هذه الامور، المشروع عمليا يدفع ويعطي لمسه جميلة جدا للطلاب ، خاصة ان التعامل فقط باللغه الانجليزية وبنفس الوقت الشهادة تساعدهم في المستقبل عندما ينبلون في الجامعات، كليتنا سباقة في المشاريع وهذا المشروع ليس فقط الوحيد بالانجليزية فهناك العشرات من المشاريع.


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

























































































































































































































لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق