اغلاق

المستقلة تعقد اجتماعات مع حكومة التوافق في الضفة

عقد وفد من الشخصيات الفلسطينية المستقلة من قطاع غزة والضفة الغربية يرأسه الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير رئيس تجمع الشخصيات المستقلة،

 

سلسلة من الاجتماعات مع حكومة التوافق الوطني " لتسريع تنفيذ اتفاق المصالحة وتهيئة الأجواء لدفع عجلة اعمار قطاع غزة والذي تعطله التجاذبات السياسية والتراشقات الإعلامية والمصالح الفردية والمناكفات الحزبية في الوطن مما يتطلب من كل متضرري الانقسام وتعطيل الاعمار توحيد جهودهم خلف المصلحة الفلسطينية ونزع العباءة التنظيمية عن تسييس معاناة كل أبناء الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات لوضع الحلول السريعة لهم من حكومة الكل الفلسطيني ".
وطالب المهندس خليل عساف عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة " بضرورة أن تتحمل كل الأطراف الفلسطينية مسؤولياتها تجاه أبناء شعبنا وأن لا تبحث عن أهداف تنظيمية أو حزبية ضاقت بها صدورنا وضاعفت من معاناتنا وشردت أهلنا واعتقلت أبناءنا وجعلتهم يفترشون العراء والمدارس يواجهون البرد القارص والخلافات الفردية الضيقة، مطالبا بعدم وضع الأهداف التنظيمية كأولوية حزبية والنظر لكل معاناة الشعب الفلسطيني لرفع ظلم الانقسام وتجميد الاعمار وتحقيق الأهداف الفلسطينية كمصلحة وطنية عليا".
بدوره،  أكد الأستاذ عبد المحسن عابدة عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة على " مواصلة الشخصيات المستقلة لدورها في تنفيذ اتفاق المصالحة ودعم جهود عمل حكومة التوافق الوطني لتطبيق بنوده التي وقعت عليها كل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية لوضع الحلول لكافة المشاكل والقضايا الخلافية التي انتجها الانقسام البائس، داعيا كل الأطراف الفلسطينية في الوطن والشتات لتسخير كل الإمكانات السياسية والشعبية لرفع المعاناة عن أبناء الوطن وتعزيز دور عمل الحكومة لأداء دورها في كل المحافظات الفلسطينية ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق